مبتعثة تُطلق مبادرةً لتقديم الشكر للشرطة الأمريكية

Untitled-1_234

أطلقت طالبةٌ سعودية تدرس في ولاية “أوهايو” الأمريكية، مبادرة لتقديم الشكر لإدارة الشرطة ومسؤولي الأمن في مدينة كليفلاند لدورهم في حفظ الأمن وحماية المواطنين. وقالت المبتعثة، بشرى الحربي، التي بدأت المبادرة، إن رجال الشرطة في مدينة كليفلاند يقومون بدور كبير لحماية المواطنين والطلبة، ولا يلقون التقدير الكافي لمجهوداتهم، وفقًا لصحيفة “عرب نيوز” الناطقة بالإنجليزية، الجمعة (8 مايو 2015).

وأضافت الحربي، أن هناك حوالي 400 ألف نسمة يعيشون في كليفلاند، ويدرس فيها حوالي 700 طالب سعودي معظمهم أعضاء في مبادرة “Us to US” التي بدأناها للتعبير عن تقديرنا لدور الشرطة الهام في حفظ الأمن في كليفلاند، حيث تنتشر حوادث السرقة بالإكراه وتحت تهديد السلاح.

وتابعت أنها عندما بدأت المبادرة كان هناك أربع فتيات معها فقط، ولكن بعد ذلك تطوع فيها حوالي 40 طالبًا. وأوضحت المبتعثة السعودية أنها والفريق المتطوع قدموا الحلوى لضباط الشرطة ومسؤولي الأمن خلال زيارة قاموا بها لمركز الشرطة، وهو ما كان له طيب الأثر في نفوسهم عندما شعروا بأن هناك من يقدر دورهم في المجتمع. وتعتبر المبادرة جزءًا من ممارسة الأعمال التطوعية لخدمة المجتمع المحلي والتي يجب أن يقوم بها كل الطلبة الذين يدرسون في الولايات المتحدة، كما أنها جزء من ثقافة المجتمع الأمريكي.