تعهدات وزير الصحة لأسرة ممرضة التحرش بجازان

خالد-الفالح-الصحة

التقى وزير الصحة الدكتور خالد الفالح، الخميس (7 مايو 2015)، على هامش جولته التفقدية لمستشفيات الحد الجنوبي، بأسرة الممرضة التي تعرضت للتحرش من أحد الأطباء أثناء إصابتها بالإعياء. وقبيل مغادرته منطقة جازان، وجه الوزير مدير الشؤون الصحية في المنطقة، بدعوة أسرة الممرضة للقائه، خاصة أن القضية تحولت إلى الشرطة وهي قيد التحقيق حتى الآن، بحسب صحيفة “الحياة”.

وقال شقيق الممرضة، بعد لقائه الوزير في مطار جازان، إن الفالح أكد له اهتمامه ومتابعته الشخصية للقضية، وتعهد بعدم التهاون مع كائن من كان في هذا الشأن. وطلب الوزير من شقيق الممرضة خلال لقائهما المنفرد، شرح تفاصيل الحادثة كاملة له، وبعد أن استمع للتفاصيل أبلغه بتوجيهه المديرية العامة للشؤون الصحية في منطقة جازان بعدم التهاون والتساهل في القضية نهائيًّا.

يُذكر أن شرطة منطقة جازان تحقق في شكوى الممرضة ضد الطبيب الآسيوي الذي تتهمه بالتحرش بها أثناء الكشف عليها، عندما أُصيبت بإعياء خلال تأديتها عملها في طوارئ المستشفى. وكان المدير العام للشؤون الصحية في منطقة جازان الدكتور أحمد السهلي، أكد أن المديرية سجلت الحادثة، مشيرا إلى أنه في حال ثبوت تورط الطبيب فسيتم اتخاذ الإجراءات المتبعة في مثل هذه الحالات.