عسيري: خيارات ردع الحوثيين مفتوحة وكلها مطروحة على طاولة التحالف

p

أبلغ المتحدث باسم قوات التحالف المستشار بمكتب وزير الدفاع العميد ركن “أحمد عسيري”، بأن كل الخيارات مطروحة على الطاولة لردع الحوثيين الذين طالت استهدافاتهم مواقع مدنية في نجران لليوم الثاني على التوالي ومنزلًا بقرية حدودية في جازان.
وفيما فضل “عسيري” عدم الحديث عن تلك الخيارات، أكد أن قوات التحالف والقوات المسلحة السعودية ستتخذ جميع الإجراءات اللازمة لمنع تكرار حدوث مثل تلك الأعمال.
وبحسب صحيفة “الوطن” أسفر استهداف عشوائي قادم من الأراضي اليمنية، أمس، عن استشهاد رجل أمن وأربعة مدنيين، وإصابة 11 آخرين في نجران، ووفاة مواطن وزوجته بجازان.
وطمأن “عسيري”، أهالي هاتين المنطقتين على مأمونية الحدود، مؤكدًا أن “العمل جار لإعادة الأمن والاستقرار إلى هاتين المدينتين الغاليتين على قلوبنا”.
وفسر متحدث التحالف التصعيد الذي يقوم به الحوثيون، سواء في عدن أو على الحدود، برغبتهم في إجهاض الجهود الإنسانية بما يعمق معاناة الشعب اليمني، وإفشال أي هدنة إنسانية محتملة، داعيًا المجتمع الدولي إلى الضغط عليهم للقبول بالقرار الدولي 2216.
وقال: “هؤلاء ليس لديهم أي مشروع سياسي، يريدون الاستمرار في القتال، من أجل القتال”.