اعلان

صحيفة: السعودية جهزت منظومة دفاعية لصد الاعتداءات.. وطائرات من دون طيار لتحديد مواقع الحوثي وتدميرها

Advertisement

y

قال مصدر مطلع في وزارة الدفاع السعودية إن السعودية جهزت منظومة دفاعية متطورة لمواجهة أي اعتداءات إرهابية على المناطق الحدودية مع اليمن من قبل ميليشيا الحوثي، وأضاف أن اجتماعات ضمت كبار المسؤولين تابعت التطورات الأخيرة وشددت على مواجهة الأخطار بكفاءة عالية.
وبحسب صحيفة “الشرق الأوسط” أفصح المصدر عن التوجه لاستخدام طائرات من دون طيار لتحديد مكان إطلاق القذائف على مناطق جازان ونجران خلال اليومين الماضيين، وكشف مصدر النيران من خلال تصوير المنطقة الحدودية من خلال كاميرات حرارية يصل مدى رؤيتها بضعة كيلومترات، وتوجه تلك الطائرات عن بعد وتسير وفق برمجة تقنية، وتضم حمولة لأداء مهامها بينها قذائف في حالة الإشارة إليها بالهجوم.
وأكد المصدر أن الوضع الحدودي تحت السيطرة ولا داعي للقلق بفضل المراقبة الجوية الدقيقة لأي رد فعل على غارات قوات التحالف، مشددًا أنه سيتم تدمير أي ترسانة عسكرية للحوثيين أو الموالين لـ”صالح” في حال تهديدهم لأمن البلاد.
وكانت ميليشيا الحوثيين أطلقت أول من أمس، عددًا من قذائف الهاون، وصواريخ الكاتيوشا، باتجاه منطقة نجران جنوبي السعودية، ووقعت القذائف بشكل عشوائي على بعض المباني المأهولة بالسكان، ونتج عن سقوط تلك الصواريخ وقوع بعض الإصابات، واستهدفت إحدى القذائف مدرسة رياض أطفال، ومدرسة أخرى ابتدائية، وتعرضت ثلاث طالبات في مدرسة مجاورة لإصابات طفيفة نتيجة تطاير زجاج الفصل الدراسي بسبب صوت المقذوف.
يشار أن العميد ركن “أحمد عسيري”، مستشار وزير الدفاع السعودي الناطق باسم عمليات إعادة الأمل في اليمن قال بأن قوات التحالف ردت تلك العملية باستهداف مواقع إطلاق النار من خلال هجمات نفذتها طائرات الأباتشي التابعة للقوات البرية السعودية، والتي قصفت بعض الأهداف الحوثية.
وكشفت مصادر أمنية أن ميليشيا “الحوثي” رسمت أهدافًا لها ولم تنجح في إصابتها بالكامل، ومن بينها مطار نجران، والمستشفى العسكري، مشددًا على أن الأجهزة الأمنية رفعت حالة التأهب القصوى للتصدي لأي هجوم محتمل.
ونفذ طيران التحالف العربي الثلاثاء، غارات جوية نوعية على ضواحي العاصمة صنعاء، وتواصلت الغارات على مواقع المسلحين الحوثيين في محافظة مأرب. وقالت مصادر قبلية إن ضربات قوات التحالف أدت إلى “تراجع هجمات الميليشيات ومحاولاتها التقدم نحو مدينة مأرب”.
وأكدت المصادر أن الطيران كثف، خلال الساعات الماضية، من ضرباته المتواصلة، على محافظة صعدة، حيث تعتبر المحافظة المعقل الرئيسي لجماعة “الحوثي”، والتي تعد منطلقًا رئيسيًا للهجمات التي ينفذها الحوثيون على الأراضي السعودية الحدودية مع اليمن.