صور: ضابط جيش صربي يطرد من عمله بعدما تحول إلى امرأة

Serbia Transgender Army Major-1

 تعرض ضابط في الجيش الصربي للطرد من عمله، بعدما خضع لعملية تغيير للجنس ليتحول إلى امرأة، بعد أن كان مرشحاً لأن يكون أول ضابط متحول جنسياً في الجيش الصربي.
وكان الضابط الذي بات يعرف باسم هيلينا (43 عاماً) بعدما تحول إلى أنثى وصل إلى رتبة رائد في الجيش، وأخبر أفراد أسرته ورفاقه في السلاح عن نيته التحول من رجل إلى امرأة في العام الماضي، إلا أن السلطات بادرت إلى فصلة واعتبرت أنه يشكل تهديداً على سمعة الجيش.
وفي الشهر الماضي قضت الهيئة الصربية لحقوق الإنسان أن الجيش مارس التمييز ضد الضابط السابق في الجيش، عن طريق إجباره على الاستقالة، بعد عملية التحول الجنسي بحسب ما ذكرت صحيفة دايلي ميل البريطانية.
وفي مقابلة مع وكالة أسوشييتد بريس الإخبارية قالت هيلينا التي لا ترغب بالكشف عن اسمها السابق، احتراماً لزوجتها السابقة وأولادها، إنها تناضل في الوقت الحالي من أجل حقوق المتحولين جنسياً في المجتمع.
وأضافت هيلينا: “أنا أناضل حالياً لانتزاع حقوق جميع الذين يتعرضون للاضطهاد بسبب تغيير جنسهم، وهذا الصراع هو من أجل جميع المحرومين من التمتع بحقوقهم كغيرهم من البشر”.
ويظهر الجندي السابق الآن في الأماكن العامة مرتدياً ملابس نسائية، وغير مظهره وصبغ شعره باللون الأشقر ليكتسب مظهراً أكثر أنوثة.
يذكر أن المتحولين جنسياً في دول البلقان بشكل عام يتعرضون للاضطهاد، وغالباً ما يتم إلغاء المسيرات التي تطالب بحقوق مثليي الجنس خوفاً من اعتداءات المتطرفين.

Serbia Transgender Army Major-2
Serbia Transgender Army Major-3
Serbia Transgender Army Major-4

Serbia Transgender Army Major-5