الرئيسيةثقافة ومعلوماتفيديو: جزيرة سجن باستوي سجن خمسة نجوم لكبار المجرمين
ثقافة ومعلومات

فيديو: جزيرة سجن باستوي سجن خمسة نجوم لكبار المجرمين

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

فيديو: جزيرة سجن باستوي سجن خمسة نجوم لكبار المجرمين

قد يعلم الجميع بأن النرويج تشتهر بنظام سجونها الليبرالي، ولكن لا أحد قد يتخيل ان اي مجرم يمكن أن يكافئ بالعيش في مكان مثل جزيرة (باستوي) لأنها وببساطة جنة على الأرض خصصت فقط لكبار المجرمين في العالم.

وتقع جزيرة باستوي على بعد حوالي ساعة واحدة من العاصمة النرويجية أوسلو، وتضم الجزيرة الخلابة سجنا فاخراً، يمكن الوصول إليه عن طريق العبارة.

ويساعد المجرمون في الجزيرة على رسو السفن والعبارات، كما يستقبلون الزوار من المساجين الجدد بكل حفاوة دون محاولة منهم استغلال فرصة تواجد السفينة للهرب، وليس ذلك إلا دليل على أنهم لا يودون الذهاب إلى أي مكان آخر.

تضم الجزيرة عدد كبير من الشواطئ يستخدمها ما يقرب من 115 مسجونا للراحة والاستجمام خلال موسم الصيف، كما تضم العديد من المواقع المخصصة للصيد وملاعب التنس وساونا للاسترخاء.

وعوض زنزانة السجن الضيقة، يعيش المجرمون في اكواخ خشبية زينت بألوان دافئة، ويحمل كل واحد منهم مفتاح الكوخ حتى يتمكن من الخروج منه والدخول إليه متى شاء.

ووفقاً لموقع CNN، فإن الفكرة من إقامة سجن باستوي لم تأتي للإساءة إلى النرويجيين عن طريق تدليل المجرمين بدلا من معاقبتهم، ولكن جاءت بهدف تغييرهم، وهذه هي الحكمة من العقاب كما ذكر آرني نيلسون، مدير السجن الذي أكد أن التجربة أعطت ثمارها، إذ أن الاحصائيات تشير إلى أن 20 بالمائة من المجرمين الذين نالوا عقابهم وفقا لأنظمة السجن النرويجية القديمة ارتكبوا جرائم أخرى بعد الإفراج عنهم بأقل من سنتين، بينما انخفضت النسبة في سجن باستوي إلى 16 بالمائة بشكل مثير.

وفي سجن باستوي هناك عدد قليل جدا من الأوامر التي على السجناء إطاعتها، ويقابلها عدد كبير من الامتيازات للاستمتاع. فكل شخص هنا لديه وظيفة من الساعة 8:30 صباحا إلى 3:30 مساء، وله أن يختار بين الزراعة والبستنة ورعاية الخيول وحفنة من الأنشطة الأخرى. ويتقاضون أجرة نحو 10 دولارا في اليوم، ينفقونها في  محلات البقالة و المتاجر المحلية، حتى يتمكنوا من إعداد وجبات الإفطار والغداء بأنفسهم. أما بالنسبة لوجبة العشاء، فتكون على يد طباخ السجن الذي يحرص على تجهيز بوفيه متنوع وغني.

ويقول جيهارد بلوغ  وهو مستشار كبير في وزارة العدل النرويجية أن الحكمة من السجن ليست معاقبة المجرمين على فعلتهم بل تحسين أخلاقهم ومساعدتهم على التغيير ليتحولوا إلى أشخاص صالحين وتأهيلهم لإعادة إدماجهم في المجتمع.

شاهد أيضاً :
أخطر 10 قتلة محترفين في تاريخ المافيا

فيديو مسرب يكشف اكتظاظ السجون السعودية بالمسجونين

صور فتاه فلسطينية قام والدها بحبسها في الحمام 9 سنوات