تلميذة ابتدائي عمرها 90 عاماً

6355829915826562505

لم تمنعها الشيخوخة والوقوف على أعتاب الموت من محاولة طلب العلم.. بريسيلا سيتيناي، امرأة عجوز من كينيا، تبلغ من العمر 90 عاماً، لم يكن لديها الفرصة لتعلم القراءة والكتابة عندما كانت طفلة بسبب الظروف التي كانت تعاني فيها من الفقر هي وعائلتها، لذلك قررت أن تبدأ في الذهاب إلى المدرسة قبل خمس سنوات عندما كان عمرها 85 عاماً.
وقالت بريسيلا لموقع bbc البريطانى إنها كسرت رقما قياسيا في القيام بذلك، وأصبحت أكبر طالبة في مدرسة ابتدائية في العالم بعمر يصل لـ90 عاما.

b12
وأضافت أن السبب وراء إصرارها على أن تذهب إلى المدرسة، إلهام الآخرين من أجل التعلم وتحدي هؤلاء الذين أحبطوها في السابق، وقالوا لها إنها أصبحت عجوزا لبدء التعلم.
وقال مدير المدرسة إن هناك العديد من النساء والرجال فوق الـ50 الذين اعتبروا بريسيلا قدوة لهم، وأقدموا على التعلم وهم في عمر كبير، وهي ظاهرة جيدة لم تكن موجودة في السابق.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا