العدل تنقذ امرأة من عضل أخيها وتزوجها في جلسة واحدة

834

أنقذت وزارة العدل امرأة تبلغ من العمر 49 عاما وذلك بإصدار الحكم (عضل) وإسقاط الولاية من أخيها، وتزويجها في جلسة واحدة فقط.
وكانت المواطنة رفعت قضية في محكمة الأحوال الشخصية بجدة وتفاجأت بان الوقت بين رفع القضية وموعد الجلسة يوم واحد فقط وبعد حضورها الجلسة اشتكت المواطنة من عضل أخيها الذي رفض تزوجيها بأسباب غير صحيحة وإنها تبلغ من العمر 49 عاما وتريد أن تتزوج.
ووفقا لصحيفة الرياض لم تقتنع المحكمة بالأسباب التي ذكرها أخوها بسبب رفضه وبعد ذلك في نفس الجلسة اصدر حكم بإسقاط الولاية من أخيها، وطلب القاضي من المتقدم للزواج الحضور إلى المحكمة وسأله هل لا زلت تريد الزواج فقال نعم، فتم عقد النكاح وتزويجهما، وبذلك تنتهي القضية في جلسة واحدة فقط.
واتى هذا الحكم بعدما لمست المحكمة معاناة السيدة التي تجاوزت الأربعين إلا أن وليها أبى تزويجها وعمل على عضلها وحرمها من حقها في الزواج والاختيار، حيث كانت تخجل من التوجه للمحكمة لرفع قضية ضد وليّها، ولكن استمرار المشكلة لعدة سنوات وبلوغها الأربعين هو ما يجعلها تضطر إلى اتخاذ مثل هذا الإجراء، كما أن هذا الأمر المخالف لتعاليم الدين الإسلامي والنظام.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا