اعلان

برقية عزاء من ملك تايلند و 3 أيام تنكيس للأعلام حداداً على الملك عبدالله

Advertisement

378400

بعث ملك تايلند بوميبول أدولياديت برقية تعزية ومواساة إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية في وفاة المغفور له بإذن الله تعالى الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود. وأعرب الملك بوميبول في رسالته عن عميق حزن جلالته وجلالة الملكة بنبأ وفاة الملك عبدالله، وخالص تعازيه للأسرة المالكة، مشيداً بجهود الملك الراحل والذي كرّس حياته في خدمة الشعب السعودي والتقدم بالدولة نحو الازدهار والرخاء والنماء. من جهته أصدر الجنرال برايوت جان أوشا رئيس الوزراء ورئيس مجلس حفظ السلام الوطني تعميماً وزارياً إلى كافة الوزارات والمؤسسات والجهات الرسمية بنكس الأعلام التايلندية لمدة 3 أيام من 26-28 يناير الجاري حداداً على وفاة الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود، كما سيقوم رئيس الوزراء بتسجيل دفتر العزاء بسفارة المملكة العربية السعودية صباح يوم الاثنين 26 يناير 2015م.

​من جانبه استقبل مسير أعمال السفارة السعودية في تايلند حمدي السهلي، في مقر السفارة، رئيس الوزراء ورئيس مجلس حفظ السلام الوطني​ في تايلند الجنرال برايوت جان اوشا، الذي قدم واجب العزاء في وفاة المغفور له بإذن الله، خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز، وقد عبر الرئيس عن بالغ حزنه وأسفه على وفاته -رحمة الله- ناقلاً عزاء الحكومة التايلندية إلى حكومة المملكة العربية السعودية والشعب السعودي، كما أعرب عن تمنياته بالتوفيق لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز حفظه الله.

وبعث الشيخ عزيز بيتاك كومبول شيخ الإسلام رئيس المجلس المركزي الإسلامي في تايلند إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية في وفاة المغفور له بإذن الله تعالى الملك عبد الله بن عبدالعزيز آل سعود، رسالة عزاء أعرب فيها باسم مجلس شيخ الإسلام والمجلس المركزي الإسلامي والمؤسسات الإسلامية وجميع المسلمين في تايلند عن عميق الحزن وخالص العزاء لوفاة المغفور له الملك عبد الله بن عبد العزيز بعد حياة حافلة بالمواقف الجليلة والمشرفة تجاه شعبه وأمته وقضاياها العادلة. وبين شيخ الإسلام أن الأمتين العربية والإسلامية قد فقدتا قائداً من أبرز القادة الذي كرّس حياته وجهده لخدمة بلده وأمتيه العربية والإسلامية، مختتماً بالدعاء للملك الراحل بالمغفرة من الله بحسب سبق.