اعلان

فيديو: فقيد الأمة يتحدث بحزن في رثاء الملك الحسين بن طلال

Advertisement

377742

في فيديو نادر يعبر عن التلقائية والصدق والعفوية التي كان يتميز بها فقيد الأمة الملك عبدالله بن عبدالعزيز – يرحمه الله -، خنقته العبرات وهو يتحدث عن أخيه الراحل الملك الحسين بن طلال ملك المملكة الأردنية الهاشمية خلال مشاركته في تشييع جنازته في الثامن من 1999 عندما كان – يرحمه الله – ولياً للعهد، في حضور عددٍ كبيرٍ من قادة الدول العربية والغربية ورؤساء سابقين عديدين.
قال الملك الراحل: “يعني وش تريد من أخ فاقد أخ عزيز عليه! وهنا خنقته العَبرة ولم يستطع إكمال الحديث”.
وبعد توقف لحظات، أكمل المليك الراحل “أخي وصديقي وعزيز عليَّ دائماً وأبداً لكن أتمنى له الرحمة والغفران، وأن الله يحط في الأخ عبدالله صاحب الجلالة البركة وإخوانه ورجال الاْردن وشعب الاْردن.
وأردف الملك – يرحمه الله: “والأردن عزيز علينا أولاً والآن أعز علينا أكثر وأكثر، ولا نقول إلا الحمد لله رب العالمين، هذا قضاء الله وقدره على الجميع، ونتمنى الصبر والسلوان للشعب الأردني وللعائلة الأردنية كبيرهم وصغيرهم، ونحن واثقون من صاحب الجلالة الأخ عبدالله، وإخوانه، ورجالات الاْردن، وشعب الاْردن، بأنهم سيحافظون على هذا الكيان الذي أُسِّس، وإن شاء الله نحن واثقون مما نقول.
وأضاف منوّها عن مستقبل العلاقات بين الاْردن والسعودية بقوله “العلاقة أول متينة والآن إن شاء الله تكون أمتن وأمتن؛ لأن الاْردن ومليك الأردن وأهل الأردن ورجالات الأردن عزيزين علينا ولا يمكن أن نفرط في الاْردن مهما كان ونفدي الأردن بالأرواح”.

http://www.youtube.com/watch?v=C4uOUIojJ7Q&feature=youtu.be