اعلان

فيديو: قفزة الحياة تنجو بضفدع من بين أنياب حيَّة

Advertisement

377382

قفزة واحدة كانت هي الفارق بين الحياة والموت، وذلك حين نجا ضفدعٌ من بين أنياب حيَّة كانت قد ابتلعته بالكامل، ليخرج بعد هذه القفزة إلى الحياة مرةً أخرى.
وقالت صحيفة “الديلي ميل” البريطانية، إن الفيديو سجّله عددٌ من السيّاح في أثناء زيارتهم أستراليا، وتظهر فيه حيَّة وقد ابتلعت بالكامل ضفدعاً برتقالي اللون، حتى اعتقد السيّاح أن الأمر قد انتهى، إلا أن التمسُّك بالحياة كان أقوى، حين بدأ الضفدع ينزلق بجسده خارجاً من فم وأنياب الموت إلى هواء الحياة، وفي لحظة واحدة أمسك بفرع شجرة ولم يتركه حتى نجا بنفسه من الحيَّة.

https://www.youtube.com/watch?v=USbfR0kXgaA