اعلان

الحبس 3 أشهر لمصري تحرش بفتاة سعودية في دبي

Advertisement

مدينة-دبي----تحرش

قضت محكمة دبي الابتدائية، الخميس الماضي، بحبس مهندس مصري (36 عامًا)، 3 أشهر وترحيله خارج دبي فور انقضاء عقوبته؛ لاتهامه بالتحرش بفتاة سعودية مرتين داخل مصعد بمركز دبي التجاري. وتعرضت الفتاة السعودية (14 عامًا) للتحرش أثناء محاولتها اصطحاب أختيها الصغيرتين إلى حلبة التزلج في مول دبي، في شهر يوليو الماضي، وفقًا لما ذكرته صحيفة “جلف نيوز”. ونقلت الصحيفة عن الفتاة قولها: “تمكن هذا الرجل من دخول المصعد أثناء إغلاق الباب، ثم رجع إلى الخلف وحاول لمسي، عندها صرخت في وجهه وابتعدت عنه”.

وأضافت: “يبدو أنه سمعني وأنا أقول لإخوتي إننا سنترك المصعد في الدور الثالث؛ لذلك سارع بالخروج قبلي، لكنه سرعان ما عاد مرةً أخرى إلى المصعد عندما رأى أنني قررت عدم الخروج وعاد ليحاول لمسي مرةً أخرى.. ظل واقفًا أمام لوحة أرقام الطوابق ليحيل بيني وبين استخدامها، وعندما أحس أني أصبحت أشعر بغضب وخوف شديد منه غادر المصعد وهو مبتسم”. ومن جانبه، أكد والد الفتاة أن ابنته أرسلت إلى والدتها رسالة تخبرها أن هناك شخصًا يحاول لمسها داخل المصعد؛ ما أدى إلى مسارعة والدي الفتاة بإبلاغ أمن المركز التجاري، ثم الاتصال بعد ذلك بالشرطة.

بدوره، قال المدعي العام إن المتهم استغل فرصة وجوده بمفرده مع الفتاة في المصعد في محاولة التحرش بها، مشيرًا إلى أن تقارير المحققين تؤكد أن المهندس المصري اعترف بتحرشه بالفتاة السعودية مرتين، إلا أنه حاول بعد ذلك تغيير أقواله؛ ما دعا المحكمة إلى رفض قبول ادعائه بأنه بريء من التهمة المنسوبة إليه.