هيئة الاتصالات تنصف الشاهد في قضية تسميم موظف بشركة شهيرة

454553

أنصفت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات موظفا يعمل في شركة اتصالات شهيرة، وألغت فواتير غير صحيحة طالبته شركته بتسديدها، عقابا له بعدما قام بالشهادة في المحكمة الشرعية لصالح زميله الذي تم تسميمه من خلال فنجان شاي قدمه له أحد موظفي الشركة، لخلافات بينهما. جاء إنصاف الهيئة للموظف من خلال خطاب وجهته هيئة الاتصالات للموظف المتضرر
وأكدت مصادر بحسب صحيفة عكاظ أن الموظف (الشاهد) في القضية فصلته الشركة تعسفيا بعد شهادته في المحكمة الجزائية لصالح زميله الذي تم تسميمه من قبل أحد الموظفين في نفس الشركة. وبعد فصله وأثناء السير في التقاضي لدی القضاء العمالي حولت الشركة الهاتف المصلحي للموظف الشاهد إلی شخصي، وفوجيء بفاتورة تصل علی جواله، وعندها لجأ الموظف إلى هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات لرفع شكوی ضد شركته التي حولت هاتفه الثابت المصلحي دون علمه إلى هاتف شخصي ووضعت عليه الخدمات وصدرت فاتورة بتكلفة المكالمات والخدمات وطالبته بدفعها.
وبعد تدقيق هيئة الاتصالات في الشكوى، طالبت الشركة بتوقيع المواطن علی الخدمة أو تسجيل مكالمة طلب الخدمة، وعندما عجزت الشركة في الدفاع عن نفسها صدر قرار الهيئة لصالح المواطن بإلغاء الفواتير عن الخدمات وأمهلت الشركة خمسة أيام للتطبيق، ولم يكتف المواطن بذلك، وأكدت المصادر بمسعاه لرفع قضية لدی ديوان المظالم بفعل الشركة، حيث أن الضرر كان سيناله بإدراج اسمه في نظام سمة، وأن هذا الفعل يعد من أفعال الاختلاس، وهو ما لم يقم به -على حد قوله-.
وكانت المحكمة العامة في محافظة جدة قد حكمت على موظف سعودي في الثلاثينيات من عمره، بالسجن ثلاث سنوات والجلد 200 سوط على أربع دفعات أمام الشركة التي يعمل بها، وفي حلقة الخضار وأحد الأسواق التجارية وفي الكورنيش، وإلزامه بحفظ عشرة أجزاء من القرآن الكريم، وقراءة كتب علمية