42f2bab9-ae55-4cec-9301-8f7f0b629de4

نقلت صحيفة “مكة”، عن مصدر بوزارة الشؤون الإسلامية، قوله، إن الوزير الجديد الدكتور سليمان أبا الخيل، وجه بمنع الداعية الدكتور سعد البريك من تقديم أي محاضرات ودروس.
وأضافت الصحيفة نقلاَ عن نفس المصدر، بأن أبا الخيل وجه بإلغاء كافة البرامج والملتقيات الدعوية التي كان قد اعتمدها الوزير السابق، الدكتور صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ.
ولفتت إلى أن من بين ماتم إلغاؤه، برامجاً في المدينة المنورة اكتمل الإعداد لها، حيث تمت طباعة كافة الأوراق والمنشورات الخاصة بها، إلا أن وزير الشؤون الإسلامية قرر إلغاءها.
وتابعت بأن أبا الخيل أجرى عدة تغييرات في إدارة لجنة البرامج الدعوية، وذلك لعدم رضاه عن مستوى أدائها خاصة فيما يتصل بملف محاربة التنظيمات الإرهابية، حيث أضاف إلى عضويتها أعضاء جدد، أغلبهم من جامعة الإمام محمد بن سعود، وجعل اللجنة تابعة له مباشرة.
وأضافت المصادر وفقاً للصحيفة، بأن أبا الخليل ألغى المكتب الخاص بالوزير السابق، ورفض التجديد لوكيل الوزارة الدكتور عبدالعزيز العمار ابتداء من مطلع مارس المقبل.