اعلان

العفو الدولية: المملكة ستجلد الناشط رائف بدوي غداً بعد صلاة الجمعة في جدة

Advertisement

3281781

قالت منظمة العفو الدولية يوم الخميس إن ناشطاً ليبراليا قضت السعودية بسجنه وجلده سيواجه يوم الجمعة أول دفعة من عقوبة الجلد. واعتقل رائف بدوي مؤسس موقع “الليبراليون السعوديون” في يونيو حزيران 2012 ووجهت له اتهامات تراوحت بين جرائم الانترنت وعقوق والده والردة.

وحكم عليه بالسجن عشر سنوات وغرامة قدرها مليون ريال سعودي (266666 دولار أمريكيا) وألف جلدة العام الماضي بعد أن طعن المدعون على حكم سابق بالسجن سبع سنوات و600 جلدة ووصفوه بأنه متساهل. وقالت منظمة العفو في بيان أنها “علمت أن الناشط السعودي المسجون رائف بدوي سيجلد علنا بعد صلاة الجمعة غدا أمام مسجد الجفالي في جدة.”

وأضافت أن بدوي سيجلد 50 جلدة يوم الجمعة وإن باقي الحكم سينفذ على مدى 50 أسبوعا. وتضمن موقعه الإلكتروني مقالات تنتقد شخصيات دينية سعودية بارزة وشخصيات أخرى من التاريخ الإسلامي. وأدانت السعودية يوم الأربعاء قتل 12 شخصا في هجوم على صحيفة فرنسية ساخرة انتقدت الإسلام. لكنها سبق أن دعت إلى سن قانون دولي لتجريم الإساءة للأديان السماوية