صور: MBC وSTC توقعان عقد رعاية الكرة السعودية

fffffffffff

وقعت مجموعة “MBC” وشركة الاتصالات السعودية “STC” اتفاقية شراكة استراتيجية محورها الشباب والرياضة وذلك عبر قنوات “MBC PRO SPORTS”، مساء أمس الجمعة في مقر المجموعة بدبي.
وقام بتوقيع الاتفاقية الدكتور خالد بن حسين البياري، نائب أعلى لرئيس المجموعة للتقنية والمعلومات في STC، والأستاذ علي الحديثي، المشرف العام على “مجموعة MBC”. يهدف هذا التعاون بين المجموعتيْن إلى توفير مزيد من الإمكانات التي من شأنها أن تُسهم في الارتقاء برياضة كرة القدم السعودية إلى مصاف العالمية، والانتقال بها نحو “مستقبلٍ أذكى”، وذلك عبر تسخير أحدث المنصّات الإعلامية وأكثر التطبيقات الرقمية تفاعلاً، بهدف تلبية تطلّعات جيل الشباب السعودي وجمهور الكُرة. وتعتبر هذه الاتفاقية بمثابة شراكة استراتيجية عن “فئة الاتصالات” على مستوى الرعاية الإعلانية، والحقوق الرقمية، لمسابقات الكرة السعودية التي تبثّها شبكة قنوات “MBC PRO SPORTS”.
وأكّد الشيخ وليد بن ابراهيم آل ابراهيم، رئيس مجلس إدارة “مجموعة MBC”، على ضرورة الانتقال بعملية النقل والبث والتغطية والتحليل الكروي إلى عصرٍ جديد. وأضاف آل ابراهيم: “مرةً جديدة، تؤكّد شراكتنا مع “STC” الرائدة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، على أهمية توفير كافة السبل والإمكانات أمام الجمهور للحصول على أفضل تجربة إعلامية رياضية وكروية، وذلك عبر اعتماد أحدث التطبيقات وأفضل الممارسات في مجاليْ الإعلام والاتصالات.. وصولاً إلى العالمية، إن شاء الله.”
وختم آل ابراهيم: “حرِصت STC على أخذ زمام المبادرة، ونحن معها، في عملية الانتقال نحو “مستقبلٍ أذكى” نَنشُده لشبابنا” فيما شدّد المهندس عبد العزيز بن عبد الله الصقير، العضو المنتدب ورئيس مجلس إدارة “شركة الاتصالات السعودية – STC” على أهمية هذا التعاون، معرباً عن سعادته بهذا التوقيع “لتحقيق شراكة استراتيجية بين MBC وSTC لتمكين متابعي ومشجّعي الكرة السعودية، من عملاء STC، في كل مكان من مشاهدتها”.
وأضاف الصقير: “تمثّل هذه الشراكة امتداداً طبيعياً لمساهمة الطرفيْن. فـمن جهة، نجد MBC الناقل الحصري للكرة السعودية، وتتمتّع قنواتها بأكبر شريحة من المشاهدين في الشرق الأوسط عموماً، والمملكة العربية السعودية خصوصاً. ومن جهة أُخرى، تُمثّل STC أكبر شركة اتصالات وتقنية معلومات في الشرق الأوسط، وتحظى بأكبر عدد مشتركين في المملكة”. وخلُص الصقير إلى أنه “باكتمال هذه الاتفاقية، سيتمكّن عشّاق كرة القدم السعودية، من عملاء STC ، في القارات الخمس، من متابعة المباريات”، معبِّراً عن اعتزازه بـ “أن يكون لنا كناقل وطني الدور الرئيس في ذلك، لنكون أقرب إلى عملائنا بحسب العربية نت.

ffffffffffffffffffff

fffffffffffffffffffffffffffffff

ffffffffffffffffffffffffffffffffffff