وزير الصحة ينقض قرار سلفه ويقصر فتح العيادات على الأطباء

7878873

أكدت مصادر أن وزير الصحة الدكتور محمد آل هيازع، نقض قرار سلفه المكلف المهندس عادل فقيه، الخاص بالسماح للمواطنين من غير فئة الأطباء بافتتاح عيادات خاصة وعاد بقصرها على فئة الأطباء دون غيرهم. وبعد 33 يوما من قرار الوزير السابق أصدر آل هيازع قرارا يقضي بتعديل اللائحة التنفيذية للمؤسسات الصحية، والعمل باللائحة السابقة الصادرة بمرسوم ملكي في الثالث من ذي القعدة عام 1423، التي تقصر فتح العيادات الخاصة على الأطباء.

ووفقا لصحيفة الوطن تضمن قرار وزير الصحة الجديد إلغاء أي قرارات سابقة صدرت في هذا الشأن، فيما أسند مسؤولية الاعتماد والتنفيذ لنائب وزير الصحة للشؤون الصحية. وشملت اللائحة التي أمر آل هيازع باعتمادها وتطبيقها، أن تكون “ملكية المؤسسات الصحية الخاصة سعودية، عدا المستشفيات، واشترطت في العيادات أن يكون مالكها سعوديا وطبيبا متخصصا في طبيعة عمل العيادة”، إضافة إلى أن يكون المشرف الطبي في المستشفيات والمراكز الطبية طبيبا سعوديا متخصصا.

يشار إلى أن وزير الصحة المكلف المهندس عادل فقيه، أصدر قرارا وزاريا في السابع من صفر 1436، يقضي بتعديل اللائحة التنفيذية للمؤسسات الصحية الخاصة، على نحو يسمح للمواطنين السعوديين من غير فئة الأطباء بافتتاح عيادات خاصة.