شاهد: لأول مرة.. فيديو يرصد عواقب تشيرنوبيل

47

نشرت صحيفة “ميرور” لقطات مروعة تم التقاطها بطائرات بدون طيار، تُسجل العواقب المدمرة لكارثة تشيرنوبيل للمرة الأولى. ويركز الفيديو على الدمار الذي لُحق بمدينة بريبيات الأوكرانية – المعروفة بمدينة الأشباح، في أعقاب انفجار محطة الطاقة النووية في عام 1986. وأظهر الفيديو حالة المنازل والمحال التجارية والطرق، بعد مرور ما يقرب من ثلاثين عامًا.

وتعتبر تشيرنوبيل واحدة من الأماكن الأكثر إثارة للاهتمام والخطورة، وكانت قبل حدوث الكارثة النووية، هادئة جدًا، وأصبحت من الأماكن المثيرة للقلق، حيث كانت كارثة تشيرنوبيل في أبريل 1986 واحدة من أسوأ الحوادث النووية في العالم. أدى الأنفجار إلى عواقب وخيمة، بتطاير الجسيمات المشعة الضارة في الهواء، التي لوثت الكثير من المناطق المحيطة بمستويات قاتلة من الإشعاع، وقد تم إخلاء المدينة منذ ذلك الحين.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا