إقالة لوبيز تكلف الاتحاد السعودي 15 مليون ريال

lopezcaro

وضع الإسباني خوان لوبيز كارو الاتحاد السعودي لكرة القدم في وضع لا يُحسد عليه بعد أن اشترط الحصول على قيمة الشرط الجزائي في عقده مع المنتخب الأول، والذي قدرته وسائل الإعلام بنحو 15 مليون ريال.
وكشفت مصادر لصحيفة “الشرق اونلاين” بحسب ما ورد فى البيان الرياضى اليوم السبت أن المدرب الإسباني لوبيز أوعز لعدد من المقربين منه عدم تنازله عن الشرط الجزائي الذي يصل إلى 15 مليون ريال، ما حدا بالاتحاد السعودي لكرة القدم الذي يعاني من تراكم الديون في الفترة الأخيرة، إلى التفكير في عرض الرئاسة العامة لرعاية الشباب التي أعلنت تكفّلها بدفع الشرط الجزائي للمدرب، لكن بشرط اعتراف اتحاد القدم بأخطاء المدرب خلال فترة إشرافه على المنتخب.ووفقاً لنفس المصادر، فإن الاتحاد السعودي لكرة القدم سيعقد اجتماعاً مع ممثل الرئاسة العامة لرعاية الشباب خلال الأيام القليلة المقبلة لدراسة بنود الشرط الجزائي في العقد الموقع مع المدرب الإسباني لوبيز، قبل إعلان إقالته رسمياً من منصبه وتكليف مدرب جديد بقيادة الأخضر في نهائيات كأس أمم آسيا المقررة في أستراليا مطلع العام المقبل.وتأتي هذه الخطوة من الاتحاد السعودي لكرة القدم بعد أن توصل غالبية أعضائه إلى قناعة بعدم جدوى استمرار لوبيز كارو في قيادة الأخضر، خصوصاً بعد إخفاقه في تحقيق لقب بطولة كــأس الخـلــيج الـ22 إثر خسارة الفريق في المباراة النهائية أمام قطر 1 / 2 .