فتاة المخواة توجهت للمستشفى لعلاج اللوزتين.. فدخلت في غيبوبة

9275_1_1

اتهم مواطن بمحافظة المخواة، طبيب بمستشفي المخواة بمنطقة الباحة بالتسبب فى مضاعفات خطيرة لنجلته (15 عاما) نتيجة الإهمال الذي أدي إلى دخولها فى غيبوبة، عقب دخولها المستشفي للعلاج من التهاب اللوزتين ما دفع المستشفى إلى تحويلها إلى مستشفى الملك فهد في المنطقة نفسها. وقال والد الفتاة (ص. د) إن ابنته دخلت مستشفی المخواة العام وهي تعاني من التهاب في اللوزتين، وبعد مقابلة الطبيب رفض تنويمها رغم أن حالتها كانت تستدعي بقاءها في المستشفی، بحسب صحيفة “الرياض” السبت (29 نوفمبر 2014).

وأضاف “أفادني الطبيب أن حالتها مستقرة ولا تستدعي التنويم وتم إعطائي موعدا بعد 15 يوما، وما كان من طبيب الأنف والأذن والحنجرة إلا أن ذهب وتركني ولم يهتم لحالة ابنتي الصحية مما تسبب في مضاعفات لها، ومن ثم توجهت للمنزل وفي تلك الليلة زادت حالتها سوءا. وتابع أنه قبل يومين اتصل بي المستشفى وأكد أنه لا بد أن أحضر ابنتي لإجراء عملية جراحية من أجل استئصال اللوزتين، ولكن الطبيب شخص الحالة مرة أخرى قائلا إنها تعاني تسمما دوائيا ويتوجب إجراء غسيل معدة على الفور.

وأشار إلى أنه عندما شرع الطبيب في ذلك دخلت ابنتي في غيبوبة وزادت حالتها سوءا ومن ثم تم تحويلها لمستشفی الملك فهد بالباحة، وبعد عمل الفحوصات الطبية بمستشفی الباحة أفاد الطبيب هناك أن التقرير المرفق من قبل مستشفی المخواة خاطئ ولم يتم تشخيص الحالة بشكل جيد. وأكد المواطن أن التقرير الصادر من مستشفی المخواة يؤكد أن لديها تسمما دوائيا نتيجة استخدامها لأدوية نفسية، وهو ما نفاه المواطن قائلا إنها لم تستخدم أية عقاقير، بدليل أن ابنته نومت في قسم العزل وأعطيت العلاجات اللازمة وتحسنت صحتها. وطالب والد الفتاة الجهات الصحية في المنطقة بالتدخل والتحقيق في الواقعة ومحاسبة من تسبب في إهمال كاد يفقده ابنته.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا