الرئيسيةاخبارثورة الجزائر تشتعل مرة أخرى بعد وفاة بوعزيزي الجزائري
عربية وعالمية

ثورة الجزائر تشتعل مرة أخرى بعد وفاة بوعزيزي الجزائري

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

ثورة الجزائر تشتعل مرة أخرى بعد وفاة بوعزيزي الجزائري

لقي شاب جزائري مصرعه بعد ان أقدم على إضرام النار في جسده احتجاجاً على تدمير متجره، وما هي الا لحظات حتى فارق الحياة متأثراً بجراحه بعد نقلة للمشفى، الامر الذي تسبب في إطلاق سلسلة قوية من الصدامات بين قوات الأمن الجزائرية وعدد كبير من الشبان الغاضبين في مدينة جيجل شرق العاصمة الجزائرية.

و يتزامن ذلك الحادث الأليم مع اقتراب موعد الإنتخابات التشريعية التي تعيش الجزائر على وقع حملتها الإنتخابية في ظل عزوف شبه كلي للجزائريين و موجة تذمر واسعة في صفوف الشباب.

وكان الشاب حمزة الذي لقب بعد ذالك بأسم (بوعزيزي الجزائر) قد أضرم النار في جسده عندما منعه بعض رجال الشرطة من مواصلة البيع داخل أحد الأكشاك بحي موسى بمدينة جيجل، ودخل الشاب مع أحد رجال الشرطة في تلاسن بعد منعه من البيع، قبل أن يحضر الشاب حمزة قليلا من البنزين وسكبه على جسده وأضرم النار في نفسه.

واوضح احد اقرباء البائع الشاب ان الاخير الذي رش على نفسه البنزين قبل اضرام النار، نقل الى مستشفى جيجل ثم الى مركز العناية بالحروق في قسنطينة (430 كلم شرق العاصمة).

والقى متظاهرون غاضبون مقذوفات على مقر الولاية بينما انتشرت قوات الامن امام عدد من المباني الحكومية.

واحصت الصحافة الجزائرية عشرات المحاولات من هذا النوع بينها عدد غير محدد من المحاولات اسفرت عن مقتل اصحابها.

و شهدت الجزائر و في فترة قصيرة انتحار أكثر من 15 مواطنا حرقا فى عدة ولايات على خلفية المشاكل التي يعيشونها خصوصا السكن والبطالة والفقر، وذلك على غرار ما أقبل عليه الشاب التونسى محمد البوعزيزى يوم 17 ديسمبر عام 2010 الذى تسبب فى تفجير انتفاضة شعبية انتهت بإسقاط نظام الرئيس زين العابدين بن على.

شاهد أيضاً :
صور خيالية لعجائب الصحراء الجزائرية

فيديو طرائف من الجلسة الأولي لبرلمان الثورة المصرية

صور: لافتات طريفة من قلب الثورة المصرية