عائلة طالب متوسطة جدة ترجع وفاة ابنها إلى ثلاثة أخطاء

cccb2c18-11cf-44b5-a9e7-7b63afb7b883

أرجعت عائلة الطالب المتوفى بمدرسة الرازي المتوسطة بمدينة جدة، وفاة ابنها إلى ثلاثة أخطاء، أولها عدم تقديم الإسعافات المناسبة له بمكتب وكيل المدرسة، ونقله لمستشفى بعيد بدلاً من المستشفى المجاور للمدرسة، إضافة إلى عدم تقديم الإسعاف الفوري له في طوارئ المستشفى، مع علمهم بإصابته بـ”الأنيميا المنجلية”.
ونقلت صحيفة “المدينة” عن بدر حقوي عم الطفل المتوفي محمد، أن الأخير ذهب للمدرسة بعد أن ودع والديه وقبلهما، وفي الفصل نشب شجار بينه وطالب آخر، ولكمه الطالب الآخر على وجهه فسقط؛ ما أدى إلى إصابته بنزيف في الأنف، فنقل لمكتب وكيل المدرسة.
وأضاف حقوي بأن إدارة المدرسة لم تقدم للطالب الإسعافات الأولية المطلوبة، ولم يتصلوا بإسعاف الهلال الأحمر، ونُقل محمد بواسطة أحد المعلمين بسيارته الخاصة إلى مستشفى الملك عبدالعزيز بدلاً من مستشفى الجدعاني القريب من المدرسة، وأنه في طوارئ المستشفى لم يتعجلوا في منحه الدم الذي كان بحاجة له، ليفارق الحياة بعد 5 دقائق من البدء في منحه الدم.
وطالب حقوي وزير التربية والتعليم بالتحقيق في الحادثة، مشيراً إلى أن المدرسة تشهد الكثير من “المضاربات والمشاجرات” دون أن تتدخل إدارة المدرسة في ضبط الأمور بين الطلاب، وفقاً له.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا