يمني يعقد قرانه على خطيبة ابنه

ft_ymny

“يفعلها الكبار ويتحملها الصغار”.. كلمات تنطبق على حادثة وقعت باليمن؛ عندما تقدم شاب يرافقه والداه لخطبة فتاة، إلا أن المفاجأة كانت زواج والده (40 عامًا) بالفتاة (18 عامًا)، حسبما نشرته صحيفة الراي الكويتية، أمس الثلاثاء.
يقول الشاب (20 عامًا): “عرض عليّ والدي الزواج من فتاة ليس لي علاقة سابقة بها، ففرحت، وذهب والدي برفقة أمي مع الأسف وإحدى عماتي خلال الأسبوع الماضي لأجل الخطوبة، واتفقوا أن المهر سيكون مليون ريال يمني؛ أي نحو 5 آلاف دولار”.
وأضاف: “أمي لما رجعت قالت لي إن الفتاة رفضتني، لكنها طلبت الزواج بأبي، فظنت أن الفتاة تمزح معها، وعندما أقسمت أنها لن تتزوج بي وتريد الزواج بوالدي صرخت في الفتاة: (أنتِ ما تستحين أنك تريدين زوجي أمامي)”، فردت عليها: “على سنة الله ورسوله وبموافقتك”.
وذكر: “خرجت أمي وعمتي من منزل الفتاة، فيما ظل والدي الذي أدعى أيضًا أن الفتاة رفضتني وطلبت الزواج به، وأنه ادعى موافقته مازحًا لقياس مدى صدقها، فإذا بها تقول: “على بركة الله، أوافق حالاً.. وشرطي: بيت مستقل ومهر أقل من المهر المتفق سابقًا، وهو نصف مليون ريال”.