أب يعنف ابنه المفقود في أحد مراكز إرشاد التائهين بالمشاعر

2014-10-05_102424

تخلى أب عن طفله البالغ (8 سنوات)، في مركز إرشاد التائهين بمشعر عرفات، ولم يتسلمه إلا بعد مجهودات مضنية، عقب تدخل الجهات المختصة والاتصال به عدة مرات.
وتعود تفاصيل الواقعة، كما روتها المسؤولة بمركز التائهين لينة أبو زنادة، بأن القصة بدأت مع قدوم الطفل سلطان محبوب البالغ من العمر 8 سنوات برفقة الكشافة، وكان بحالة توتر شديدة وتمت تهدئته من قبل الأخصائية الاجتماعية.
وقالت أبو زنادة، وفقاً لما أوردته صحيفة “المدينة”، فوجئنا بعد عدة ساعات بوصول والد الطفل إلى المركز بحالة هستيرية ليستقبل طفله بصفعه قوية، مبررا ذلك إلى أنه كاد يُضيع حجته بسبب البحث عنه، مما أدى برئيسة المرشدات السعوديات إلى رفض تسليم الطفل إلى أبيه بعد هذ التصرف.
وأضافت، انصرف الأب وتوعدنا بعدم عودته لأخذ طفله أبداً، فأبلغنا الجهات المختصة عن الحادثة، وتم التواصل مع الأب عن طريق الجوال وطلب منه أن يعود ويستلم ابنه بعد أخذ تعهد بعدم الإيذاء ولكنه رفض ذلك.
وأكملت لينة أبو زنادة سرد الواقعة بقولها: وبعد منتصف الليل أرسل الأب وسطاء لاستلام الطفل ولكن النظام يمنع تسليم الأطفال لغير ذويهم، فتم الاتصال به مرة أخرى وعاد بوقت متأخر وتسلم الطفل.