في جريمة بشعة.. 3 حوثيين يتناوبون على اغتصاب فتاة سُنية بصنعاء

Capture

قالت مصادر محلية مطلعة: إن عناصر من ميليشيات الحوثي، اغتصبت فتاة سنية في العشرينيات من عمرها، بعد اختطافها وهي عائدة إلى المنزل عقب صلاة المغرب، يوم أمس الأربعاء، في منطقة “مذبح”، بالعاصمة اليمنية صنعاء. وأكدت المصادر، بحسب “يمن برس”: أن 3 ذئاب بشرية من عناصر ميليشيات الحوثي تناوبت على اغتصاب الفتاة في منطقة مذبح، تحت تهديد السلاح، وأضافت أن قادة ميدانيين من جماعة الحوثي هددوا أسرة الفتاة أنه في حال الحديث عن الواقعة فسيتم قتل كل أفراد الأسرة، إلا أن الأخبار تسربت عن طريق بعض الأهالي.

وهرّب أولئك القادة الحوثيون عناصرهم التي ارتكبت الجريمة من المنطقة؛ خوفاً من ردة فعل الأهالي، وبرروا الواقعة بأنها تصرفات فردية، وأن الجناة كانوا تحت تأثير الحبوب المخدرة، لكن رفضوا – مطلقاً – تقديم عناصرهم إلى العدالة. وتعيش منطقة مذبح حالة رعب شديدة، بعد واقعة الاغتصاب، فيما امتنع كثير من النسوة عن مغادرة منازلهن إطلاقاً. وأقدمت ميليشيات الحوثي على عمليات قتل، ونهب، وسرقة منازل، وتدمير منشآت رسمية، خاصة في العاصمة صنعاء بعد اقتحامها.