اعلان

بسمة بنت سعود تهدد باللجوء للقضاء بعد نفي حافز رسالة إيداع الإعانة بحسابها

Advertisement

be0514b9-988d-4a10-9a2e-e8b57d0c8c76

أكدت الأميرة بسمة بنت سعود اليوم (الثلاثاء) على صحة حسابها بموقع “تويتر”، مشيرة إلى أنها تتعامل به منذ سنوات، وأن مسؤولي “حافز” بإمكانهم التحقق منها شخصياً حال اتصالهم هاتفيا بها. وهددت باللجوء للقضاء حال أصر مسؤولي “حافز” على أن حسابها مزيف وأنها لم تتلق رسالة تخبرها بإيداع مبلغ 1500 ريال إعانة شهرية بحسابها، مشيرة إلى أن هدفها من وراء ذلك أن تتم الاستفادة من بادرة مشروع حافز الملكية بطريقة إدارية فاعلة توصل الحق لأصحابه دون أخطاء.
وكان المتحدث الإعلامي بصندوق تنمية الموارد البشرية “هدف” تيسير المفرج، قد نفى اليوم صحة ما تم تداوله عبر الصحف ومواقع التواصل الاجتماعي، عن إيداع برنامج “حافز” مبلغ 1500 ريال بحساب الأميرة بسمة دون أن تكون مستحقة له. وقالت الأميرة بسمة في تغريدات لها: “أؤكد للأخ مفرج أن حسابي مؤكد منذ سنوات ويقدر أن يتصل بي عبر القنوات الرسمية في وزارته (فلديهم رقمي)، كما أحببت أن أؤكد له أنني انتظرت يومين قبل التغريد لأعرف إن كان خطأ مطبعيا، وسيكون هو مسؤولاً أمام المسؤولين إن كان الإصرار على إشاعة أن حسابي مزيفا قضائيا”.
وأضافت: “حبذا لو الاستاذ المفرج يحب ان يتصل بي عبر مكتبي الاعلامي للتأكد بنفسه أنني ابنة الملك سعود طيب الله ثراه وأنني مؤتمنة كما علمنا المليك”، مختتمة تغريداتها بالقول: “كلمة بألف: كتبت مسار القانون الرابع من أجل أن تتم الاستفادة الوطنية من كل بادرة ملكية – كما حافز وغيرها – ولكن بطريقة إدارية فعلية”.