صور: طفل أسترالي يقدم أخطر عروض التماسيح

2284

نظمت حديقة حيوان أسترالية، عروضًا مثيرة لإطعام التماسيح، كان الطفل “روبرت إيروين” البالغ من العمر 10 سنوات، بطل أحدها، مواجهًا تمساح صغير، يطعمه عن قرب بشكل خطير.
وبحسب صحيفة “ميل أون لاين” فإن عائلة “إيروين” تقوم بعمل تلك العروض دائمًا، وقد شارك روبرت في أحدها حيث كان رضيعًا، حين حمله والده “ستيف أيروين” الذي توفي نتيجة لسعة من سمكة “اللخمة” في 2006، وانتظر التمساح أن يكون الطفل طعامًا له، في لقطة أثارت انتقادا كبيرا حول اعالم من تعريض الرضيع للخطر، وفي عرض آخر اقترب روبرت كثيرًا من أحد التماسيح الخطرة، حيث ظل أحد مدربيه ممسكًا بقميصه، لإبقائه قريبًا منه.

ويبدو أن الطفل يمضي قدما نحو تجسيد دور أبيه “ستيف إيروين” في هذا المضمار، حيث كان والده من أشهر صائدي التماسيح حول العالم، واشتهر ببرنامجه صائد التمساح (The Crocodile Hunter)، وهو برنامج وثائقي يعرض في بلدان عديدة عن الحياة البرية، والذي تقدمه معه زوجته تيري إروين. كما عرف ببرنامج أخطر الأفاعي (Deadliest Snakes).
وجاءت وفاته في 4 سبتمبر 2006، حين ثُقب صدر ايروين حتى الموت مِن قِبل سمكة من نوع stingray “اللخمة”، بينما كان يغوص في شعاب Queensland المرجانية العظيمة. في استراليا وهو يُصور مقطعا من مسلسل تلفزيوني.

3258

1462

7141

8128

9119

6179

10127

1463

1548

13105
12118

11146  5207

4233