مشردة سوداء تحصل على 1.5 مليون دولار من شرطة لوس انجلوس

7888998909090909090090

أبرمت شرطة لوس أنجليس اتفاقاً بالتراضي يقضي بدفع 1.5 مليون دولار إلى المرأة السوداء المشرّدة مارلين بينوك (51 عاماً) التي ضربها ضابط في الشرطة. وظهر الضابط دانييل اندرو في شريط فيديو صوره أحد شهود العيان وهو يضرب بينوك على الرأس ويجلس القرفصاء عليها على جانب إحدى الطرقات السريعة في لوس أنجليس.

وقالت الشرطة إن الضابط الذي ضرب المشردة في (يوليو) “استقال”، موضحةً انه “كان يحاول السيطرة على المرأة الخمسينية عندما كانت تسير على طريق سريع وترفض الإذعان لأوامره. لكن شهوداً أكدوا أن بينوك “لم تقم بأي عمل عدائي”. وغرّدت المحامية كاري هاربر على موقع “تويتر” أن “السيدة بينوك تلقّت وعداً بأنها ستحصل على ما يكفي من المال لبقية حياتها وأن الضابط سيخسر عمله”.

وقال مفوض شرطة الطرقات السريعة في كاليفورنيا جو فارو إن المبلغ المدفوع “سيساعد بينوك على تلقي العلاج على المدى الطويل”، وأضاف: “قطعت وعداً بدراسة هذا الحادث وإيجاد حل سريع له، وعملنا بشكل بناء للتوصل إلى اتفاق مرضٍ لجميع الأطراف”. وأثار الحادث الذي يندرج ضمن سلسلة من حوادث أخرى اعتدت فيها شرطة لوس أنجليس على الأقليات، صدمةً في صفوف السود.