صور: الإندونيسية الوحيدة التي تمارس رياضة ركوب الأمواج

1

فتاة كسرت القاعدة وأصبح ينظر لها الجميع بأنها رائدة هذه الرياضة في إندونيسيا. وتدعى “دياه رحيو” وتبلغ من العمر 20 سنة وبدأت قصتها مع هذه الرياضة منذ الصغر عندما كانت تشاهد السواح وهم يمارسونها مع بعض من مواطنيها الذكور. وأحرزت دياه إنجازا عندما كانت لا تتجاوز الـ 14 سنة عندما حققت لبلادها الميدالية البرونزية لدورة الألعاب الشاطئية الآسيوية. وورثت دياه هوياتها من والدها الذي يعد من أبرز أبطال بلاده في هذه اللعبة، وتذكر كيف أنها كانت تلتصق به وهي في الثانية عشرة من عمره عندما كان يقوم بجولات ركوب أمواج. وتعد بالي من أبرز المنتجعات العالمية ولاسيما عندما يتعلق بركوب الأمواج لكنّ ثقافة البلد تقصر هذه الرياضة على الأجانب وقلة من الإندونيسيين الرجال.

2 3 4 5 Capture