اعلان

الشبهات تحوم حول مشتري السيارة الأودي من المبتعث المختفي في أمريكا

Advertisement

abdullahabdullatifalkadibluebg

يبدو أن شكوك المحققين في قضية اختفاء المبتعث السعودي في أمريكا عادت لتحوم حول الرجل الغامض الذي اشترى منه سيارته الأودي.. وهذا هو ما أكده موقع (إن بي سي لوس آنجلوس) الإخباري إذ ذكر الموقع أن التحقيقات أظهرت أن المبتعث عبد الله عبد اللطيف القاضي اختفى بعد لقائه بالمشتري الذي زاره في بيته ليتفاوض حول السعر.
ونقل الموقع عن قسم التحقيق في شرطة لوس آنجلوس قولهم إنهم بعد ما أجروه من تحقيقات لا يستطيعون التأكيد على أنهم حققوا مع الرجل الذي اشترى من المبتعث السعودي سيارته. كما أعلنت الشرطة إحجامها عن الإدلاء بأي تصريحات حول التحقيقات الجارية في القضية في الوقت الراهن.
وبحسب ما نقله الموقع عن أحد أقارب عبد الله فإن آخر شيء قام به المبتعث السعودي قبل اختفائه هو الالتقاء بالمشتري الغامض الذي أصر على زيارة عبد الله في بيته ليتفاوض معه حول السعر المطلوب لشراء سيارته الأودي ومنذ ذلك اللقاء وعبد الله مختفٍ تاركا وراءه سيارته الأخرى أمام منزله.
وأفاد الموقع أن أحمد القاضي، شقيق المبتعث السعودي، أكد لوسائل الإعلام ثقته في المحققين الأمريكيين و تفاؤله بأنهم سيعيدون له أخاه حيا سالما. كما ناشد الأخ المكلوم العامة أن يساعدوه في البحث عن أخيه حيث قال: “أناشد الجميع أن يساعدوني في البحث عن  أخي، أنا متأكد أنه لم يغادر لوس آنجلوس. أناشد كل من يعتقد أنه رأى أخي في أحد شوارع لوس آنجلوس أو عند موقف الباصات أو عند محطة الوقود أو في أي مكان آخر أن يتصل بالشرطة ليخبرهم بما لديه من معلومات”
وقال الموقع إن جميع زملاء عبد الله في قسم الهندسة رفضوا الإدلاء بأي حديث صحفي حول المبتعث السعودي المفقود احتراما لمشاعر عائلته المكلومة.
يذكر أن المبتعث السعودي كان يدرس الهندسة الإلكترونية في جامعة نورث ريدج ستايتس وانقطع عنه الاتصال منذ يوم الخميس (17 سبتمبر 2014) وحثت الشرطة الأمريكية أي شخص لديه معلومات بشأن مكان وجود المبتعث على أن يستدعي وحدة شرطة لوس آنجلوس المعنية بالبحث عن المفقودين.