القبض على شرطيين إسبانيين ابتزا أمير سعودي

455666

ألقت الشرطة الإسبانية القبض على شرطيين إسبانيين بتهمة طلب وأخذ الرشوة غصبا من سكرتير الأمير عبد الله بن مساعد بن عبد العزيز آل سعود، أثناء قيام السكرتير بمغادرة جزر باليريك الإسبانية، حيث اعتاد الأمير قضاء عطلته، متجها لباريس ومعه بعض حقائب الأمير. وبحسب ما ذكره موقع “ذا لوكال” الإسباني في نسخته الإنجليزية؛ قام شرطيان إسبانيان بإيقاف سكرتير الأمير بسبب عثورهما على مبلغ 50 ألف يورو في إحدى الحقائب التي كانت في حوزة السكرتير، بينما تنص القوانين المدنية الإسبانية على ضرورة قيام المسافرين عبر المطارات الإسبانية بأخذ تصريح رسمي من مسؤولي المطار إذا أرادوا السفر بمبلغ أكبر من 10 آلاف يورو.

وأفادت الصحيفة بأن الشرطيين أخذا من سكرتير الأمير مبلغ 8,000 يورو دون أن يعلموه ليقوموا بعد ذلك بالسماح له بالمرور بالمال الذي في حوزته.
وقالت الصحيفة بحسب موقع عاجل إنه فور وصول السكرتير وقيامه بإعلام الأمير عبد الله بما جرى معه في المطار الإسباني، قام الأمير بالاتصال بالشرطة الإسبانية ليبلغهم بالواقعة وبما تعرض له سكرتيره الخاص من ابتزاز غير مشروع على يد الشرطيين الإسبانيين. وذكرت الصحيفة أن الشرطة الإسبانية قامت في اليوم التالي بإلقاء القبض على الشرطيين الإسبانيين وإيقافهما عن العمل لحين مثولهما أمام القاضي في القريب العاجل.