صورة: مريضة تطوف بالبيت العتيق على سرير المرض

2014-9-12J8

أصرت مريضة للذهاب إلى المسجد الحرام والطواف بالكعبة المشرفة وهي على سرير المرض وتحمل أنابيب المغذيات والمحاليل الطبية.
وتناقل ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صورة لها وهي تطوف حول الكعبة المشرفة ودعوا لها بالشفاء العاجل.
وعلق الباحث الصحي والاجتماعي جمعة الخياط على الصورة من خلال (الجزيرة أونلاين) قائلاً: لا اعلم مدى الأزمة الطبية التي تمر بها المريضة فلم اقرأ عن مدى الحالة التي وصلت لها ، لكن من حق المريض قبول العلاج آو رفضه في المستشفى حتى بعد نصيحة الطبيب، ونرى أن المريضة تعاملت مع مرضها روحانيا من خلال اللجوء لله، وفي الواقع الشافي ليس المستشفى آو الطبيب آو العلاج هي مجرد مسببات للشفاء، ففي نهاية اﻻمر الشافي هو الله، وهي مع علاجها لجأت لله، داعياً الله جلّت قدرته أن يمن عليها بالشفاء والصحة والعافية.