هندي يحبس زوجته 3 سنوات بالحمام لأنها لم تدفع له المهر

20140909054138

حبس هندي زوجته داخل الحمام لمدة 3 سنوات متتالية وحرمها من رؤية طفلتها منذ ولادتها، لعدم دفعها مهر الزواج منذ زواجهما عام 2010، بحسب عادات وتقاليد الزواج في الهند.
وتعرضت الزوجة منذ زفافها للعديد من ألوان التعذيب على يد زوجها، لأنها لم تتمكن من دفع مهر الزواج، وعلى الرغم من علمه بحملها بطفلته الأولى، لم تسلم الزوجة من الظلم والقهر الذي لاقته من قبل والد طفلتها، فاستسلمت حتى وضعت رضيعتها الأولى.
ومنذ ذلك الحين استغل الزوج ضعف زوجته ووضعها داخل المرحاض وأوصد الباب عليها على مدار 3 سنوات متواصلة، ولم يسمح لها برؤية طفلتها ولو مرة واحدة على الأقل، كما منع والدها من الاطمئنان على ابنته المحتجزة داخل حمام منزل الزوجية الواقع في داربهانغا بمدينة بتنا الهندية.
وبعد مرور 3 سنوات اقتحمت الشرطة الهندية منزل الزوج، وفكت أسر الزوجة البالغ عمرها 25 عاماً وأنقذتها من الظلام الدامس التي عاشت فيه خلال تلك السنوات، لدرجة أنها لم تتمكن من فتح عينيها في ضوء الشمس، بحسب ما ورد في موقع دايلي ميل البريطاني.
وبتحقيق الشرطة معها اكتشفت أن الزوجة والأم التي كانت ترتدي ملابس رثة وشعرها أشعث وأظافرها طويلة جداً، كان يوضع لها فضلات طعام وبشكل غير منتظم، وفور العثور عليها توسلت للشرطة أن ترى ابنتها البالغة من العمر حالياً 3 سنوات، وأجهشت الأم بالبكاء لحظة رؤيتها طفلتها لأنها لم تعرفها ورفضت الارتماء في أحضانها.