عجوز يتقاضى ستة ملايين دولار من ثلاث شركات طيران

201409090158315

تمكن زوج من تغريم ثلاث شركات طيران دفعت له ستة ملايين دولار أمريكي، بعد رفضها استضافة زوجته على متن رحلاتها، لأن “وزنها الزائد لا يؤهلها للطيران”، كما أفاد الزوج وفقاً لموقع 24 الإماراتي.

وفي التفاصيل التي أوردتها صحيفة دايلي ميل البريطانية، اضطر الزوج إلى قطع إجازته في أوروبا والعودة إلى أمريكا عملاً بنصيحة الأطباء، بعدما ساءت حالة زوجته الصحية. لكنه عجز عن السفر بعد أن رفضت شركة دلتا الأمريكية للطيران وشركة لوفتهانزا الألمانية وشركة KLM الهولندية قبولها على متن رحلاتها، وكان ذلك عام 2012.

وبعد تسعة أيام، توفيت الزوجة فيلما سولتيز (56 عاما)، التي تزن 185 كيلوغراماً، في هنغاريا، بسبب عجز زوجها جانوس سولتيز (75 عاماً) عن نقلها للعلاج في أمريكا، إثر تدهور حالتها الصحية، فهي تعاني ارتفاعاً في السكري ومرض الكلى، وتتنقل على كرسي متحرك بسبب بتر ساقها.

عندها، قرر الزوج مقاضاة الشركات الثلاث، والسعي إلى الحصول على تعويض مالي، متّهماً إياها بالتسبب بوفاة زوجته. ولم يتراجع الزوج عن هذه القضية، ما أجبر الشركات على مفاوضته بهدف الوصول إلى تسويه معه، تقضي بأن يسحب الدعوى القضائية في مقابل أن تدفع له ستة ملايين دولار، وذلك بعد مرور سنتين على وفاتها.