امرأة تنقذ طليقها موظف الأمانة من السجن

0s

صورة تعبيرية

أنقذت مطلقة سعودية زوجها السابق الذي كان يعمل مراقبًا في إحدى البلديات الفرعية بأمانة جدة، من السجن عقب اتهامه في قضية رشوة استلزمت شهادتها عن موقع وجوده خلال تلك الفترة التي سبقت انفصالهما قبل 8 أشهر.
وتعود تفاصيل القضية والتي نظرتها المحكمة الإدارية بجده مؤخرًا إلى اتهام الموظف السابق بالرشوة، حيث تضمنت لائحة الدعوى المرفوعة ضده من هيئة الرقابة والتحقيق اتهامه بالحصول على مبالغ مالية من مالك بناية سكنية، على خلفية رصد المذكور أثناء مهام عمله إحدى مخالفات الإنشاء على صاحب العمارة، حيث وجد لديه عددًا من العمالة الوافدة يواصلون استكمال تشييد دور سكني بطريقة مخالفة للأنظمة مما استدعاه لمنعهم من ذلك والتحفظ على إقامتهم.
وعندما علم صاحب العمارة بذلك اتصل بمراقب البلدية واتفقا بعد مفاوضات بينهما دامت عدة أسابيع على إعادة إقامات العمال والسماح بالبناء مقابل مبلغ مالي على أن يتم تسليمه في مقهى.
ووفقا لصحيفة المدينة تم القبض على المراقب إثر إبلاغ صاحب العمارة للجهات المختصة بتفاصيل الواقعة التي تم على إثرها التحفظ على المراقب قبل إيقافه وإحالته للمحكمة الإدارية.
ونفى خلال محاكمته الماضية جميع التهم، وقال إن مالك العمارة كان يزعجه باتصالاته في ساعات متأخرة بالإضافة إلى أنه كان موجودًا في المنزل في تلك الفترة التي يدعي أنهما التقيا فيها مستشهدًا بطليقته التي كانت تعرف تفاصيل القضية قبل انفصالهما. وفوجئ الجميع خلال الجلسة الأخيرة بحضور طليقته برفقة شقيقها من إحدى المناطق حيث أدلت بشهادتها التي تطابقت مع دفوعات زوجها السابق وحولت مسار القضية لمصلحته تمهيدًا للحكم فيها خلال الجلسة المقبلة إثر قرار أعضاء الدائرة القضائية بإطلاق سراحه بالكفالة التي قدمها أحد أقاربه.