أم تأكل المشيمة والحبل السري لأطفالها الثلاثة

201409080431656

بخلاف جميع الأمهات اللواتي يتناولن ما لذ وطاب من الأطعمة الشهية بعد إنجابهنّ، تناولت أم بريطانية طبقاً معد من الحبل السري لأطفالها الثلاثة، لتكون أول وجبة لها تتناولها عقب الولادة مباشرة بعد أول رضاعة. عقب كل ولادة من ولاداتها الثلاثة، تتناول جنيفر بولكوك (31 عاماً) طبقاً مجهّزاً بلحم مفروم من المشيمة والحبل السري لكل رضيع، يُعدّه لها زوجها توبي بجسب موقع 24 الإماراتي.

طبق مشيمة مع عصير برتقال:

وأشارت بولكوك إلى أنها كانت مرغمة على تناول مشيمة أطفالها مع رشفات من عصير البرتقال المفضل لديها، حتى تستطيع ابتلاعها، قائلة: “أعلم أن معظم الناس سيعتقدون أنني مجنونة، أو مصابة بخلل عقلي لتناولي الحبل السري للرضيع، إلا أن لدي أسبابي جراء إقدامي على ذلك”، كما جاء في موقع ميرور البريطاني.

وأوضحت أنها تعاني آثار المتلازمة السابقة للطمث، وما يرافقها من أعراض جسدية ونفسية، فقيل لها إن أفضل الحلول لعلاج حالتها هو تناول الحبل السري لطفلها عقب ولادته مباشرة، لتخفيض فرص إصابتها باكتئاب حاد، الذي يصيب النساء عادة في فترة الرضاعة.

مخاطر صحية جسيمة
ونوهت بولكوك بأنها كانت على أتم استعداد للقيام بأي شيء للتصدي لهذا الأمر، وعلى الرغم من تعرضها لمخاطر صحية أدت إلى التهابات في أحد ثدييها في المرة الأولى، إلا أنها كررتها بعد الولادتين الثانية  والثالثة، ولم تخف من آلام ثدييها أكثر من خوفها من الاكتئاب الشديد الذي قد يصيبها بعد الولادة، ويؤثر سلباً على علاقتها بأولادها وزوجها، فتختل حياتها.