أبو قتادة في محاكمة الألفية: الدواعش كلاب جهنم – فيديو

bwqtd

أجلت محكمة أمن الدولة الأردنية، أمس الأحد، النطق بالحكم على القيادي في التيار السلفي الأردني، عمر محمود عثمان الملقب بـ “أبو قتادة”، إلى 24 من الشهر الجاري من أجل مزيد من التدقيق في القضية المنظور إليها والمعروفة بـ”قضية الألفية”.
ووفقا لموقع عاجل انتقد “أبو قتادة” الذي كان يطلق عليه “سفير بن لادن في أوروبا”، خلال جلسة محاكمته في العاصمة الأردنية عمان؛ إعدام الصحفيين الأمريكيين على يد تنظيم الدولة الإسلامية.
ووصف أبو قتادة التنظيم المعروف بـ”داعش” بأنه “آلة قتل وهدم”، واصفًا إياهم بـ”الخوارج وكلاب أهل النار”، وفقًا لوكالة الأنباء الفرنسية.
وقال أبو قتادة الذي تسلمته عمان من لندن في يوليو 2013، بعد معركة قضائية طويلة لمنع ترحيله من بريطانيا، إن “الصحفي كالرسول؛ لا يُقتَل”.
وحول رأيه في التحالف الدولي المزمع إنشاؤه لقتال تنظيم الدولة الإسلامية، قال: “لم أكن مع التحالف ضد أي مسلم”، مشيرًا إلى أن “المستقبل لأهل السنة والجماعة”.
وأبو قتادة المولود في 1960 في بيت لحم، وصل في 1993 إلى بريطانيا لطلب اللجوء، وتم ترحيله منها صيف عام 2013 إلى الأردن ليواجه تهمًا تتعلق بالإرهاب. وأسقط القضاء الأردني في 26 يونيو الماضي التهمة الأولى المتعلقة بالمؤامرة لتنفيذ عمل إرهابي ضد المدرسة الأمريكية في عمان في نهاية 1998؛ لنقص الأدلة، لكنه يبقى معتقلاً في انتظار محاكمته في قضية ثانية تتعلق بالتخطيط لتنفيذ هجمات إرهابية ضد سياح أثناء احتفالات الألفية في الأردن عام 2000.

http://www.youtube.com/watch?v=E9LE4jOVopo