اعلان

الشريم: من قال إنه ابن الله فقد تشبّه باليهود والنصارى

Advertisement

204360

أوضح الشيخ الدكتور سعود بن إبراهيم الشريم، إمام وخطيب المسجد الحرام، أن الحديث المشهور “الخلق كلهم عيال الله” ضعيف باتفاق المحققين، مبيناً أن معنى “عيال”، أي “فقراء”، لا أبناء، مؤكداً أنه لا حجة فيه لجاهل يجيز به إطلاق لفظ “ابن الله” على بشر.
ووفقا لموقع المواطن قال الشيخ “الشريم”: “وقالت اليهود والنصارى نحن أبناء الله، وإن من تشبه بهم ربما قال كقولهم؛ ﻹن التشبه يعمي ويصم”، مستشهداً بقول الله “كذلك قال الذين من قبلهم مثل قولهم تشابهت قلوبهم”.
وتأتي تغريدات “الشريم”، بعد قول رئيس تحرير موقع “العربية نت” مطر الأحمدي، إنه “ابن لله “، وذلك خلال لقاء خاص يوم الجمعة الماضي في برنامج “إم بي سي في أسبوع”، حيث قال “الأحمدي” حين سئل عن نشأته: “أرجو عدم فهمي غلط، الخلق كلهم أبناء الله، وأنا ابن الله، وربي دائماً يفتح لي طريقاً ونشأت في دار الأيتام”.