فيديو: جدة روسية تتخلّص من حفيدها لحاجتها إلى المال

Capture

 تجردت سيدة روسية من مشاعر الرحمة والأمومة، فتركت حفيدها عمداً في السوبر ماركت، لأنها لم تعد تستطيع تأمين قوت يومه، في ظل غياب والديه، وانقطاعهمما عن الاتصال به.
فقد وضع والدان ابنَهما “فوفا” (6 أعوام) في عهدة الجدة أوجينا كابوستين (61 عاماً)، بعد قرارهما الانتقال إلى مدينة أخرى بحثاً عن عمل، مؤكّدين التزامهما إرسال المال لها للإنفاق عليه. لكن، ما حدث عكس ذلك، إذ لم تتلق منهما أي اتصال طيلة فترة غيابهما، التي استغرقت عاماً كاملاً، بحسب ما أفادت الجدة كابوستين لموقع دايلي ميل البريطاني.
ويرصد فيديو لحظة جلوس الطفل باكياً، وتبدو عليه مظاهر الضياع، وبحوزته حقيبة صغيرة فيها بعض ممتلكاته، ورافعاً لافتة كتب عليها “لمن يهمه الأمر، رجاءً التكفل بالطفل والاعتناء به”.
وقالت الجدة الروسية أثناء التحقيقات: “اضطررت لإنفاق كل مدخراتي، التي أتقاضها من راتب التقاعد، لأتمكن من إطعام نفسي والطفل”، مشيرة إلى أنها لم تعد قادرة على تحمّل هذا الأمر، فتخلّت عنه أثناء تبضعها في السوبرماركت في العاصمة موسكو، لعل أحدهم يراه فيأخذه على عاتقه، ويعتني به، ويؤمن له احتياجاته.
وتمكن رجال الشرطة من القبض على الجدّة لاحقاً، بعد أن رصدوا المشهد بكاميرات تلفزيونية روسية، بالإضافة إلى بعض المعلومات التي أدلى بها الطفل أثناء مجريات التحقيق.
يذكر أن مستقبل الطفل لم يُحدّد بعد، إذ تم نقله إلى دار أيتام لفترة مؤقتة، إلى أن يعثر على والديه، ويتم التحقيق معهما، قبل صدور قرار نهائي في المسألة.

http://www.youtube.com/watch?v=QZerC23iqFo