فيديو: ردة فعل طفل أصم يسمع صوت والديه للمرة الأولى

201409031234506

نشر والدان أستراليان مقطع فيديو للحظات المؤثرة التي عاشاها وهما يشاهدان طفلهما الأصم، وهو يتمكن من سماع أصواتهما للمرة الأولى، بعدما حصل على جهاز لدعم السمع.
ووفقا لموقع أخبار 24 الإماراتي بدأ ماكلان البالغ من العمر 7 أسابيع فقط بالبكاء، عندما حاول والده تثبيت جهاز السمع على أذنه، وما إن تم تشغيل السماعات حتى تبدلت تعابير وجه الطفل، وارتسمت على شفتيه أول ابتسامة وهو يسمع صوت والديه لأول مرة رغم حالة الحيرة التي كان عليها.
وسرعان ما انتشر مقطع الفيديو الذي رفعه والدا الطفل ميشيل وتوبي ليفر على مواقع التواصل الاجتماعي، ونال أكثر من 159 ألف إعجاب و130 ألف مشاركة على فيس بوك خلال وقت قصير من نشره بحسب ما ذكرت صحيفة دايلي ميل البريطانية.
وعلى الرغم من أن الفيديو تم تصويره في عام 2012، إلا أنه لقي انتشاراً كبيراً بعد إعادة تسليط الضوء عليه أخيراً، ليصبح واحداً من أكثر الفيديوهات المفضلة لدى الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي.
تشخيص المرض
وكان الأطباء قد شخصوا إصابة ماكلان بضعف السمع الحسي العصبي بعمر 4 أسابيع، وأخبروا والديه أن لن يتمكن من السمع إلا باستخدام جهاز خاص لدعم حاسة السمع لديه.
وشعر والدا ماكلان بإحباط شديد عندما تم تشخيص مرضه للمرة الأولى، لدرجة أن والدته بكت 12 ساعة متواصلة حزناً على طفلها.
وبعد تركيب السماعة انقلبت الأمور رأساً على عقب، وأصبح قادراً على سماع الأصوات كبقية الأطفال، كما أن الجميع اعتادوا على وجود السماعة ولم يعد أحد يشعر بأنه مختلف عن أقرانه من الأطفال.

http://www.youtube.com/watch?v=IRt1GT3bVzU