المفرج: النقاب ليس شرطا للحشمة

j

ألزمت وزارة العمل العاملات بمحلات بيع المستلزمات النسائية اللاتي يرتدين زيًا خاصًا بجهة عملهن أن يكون محتشما وساترا وغير شفاف وفق اشتراطات الوزارة للعاملات في المحال المؤنثة.
وذكر مدير المركز الإعلامي لوزارة العمل “تيسير المفرج” وفقًا لـ “صحيفة مكة”؛ أن الوزارة تلزم العاملة في محلات بيع المستلزمات النسائية في زيها بالحشمة أثناء عملها بما في ذلك التزامها بضوابط الحجاب الشرعي، وأنه لا يوجد في الوزارة ما ينص على فرض النقاب على البائعات.
وأبان المفرج؛ أن نظام العمل والعمال ينص على الالتزام بالزي الشرعي المحتشم داخل بيئة العمل، إلا أنه لم يوضح ما إن كان هذا التعريف يشمل غطاء الوجه أم لا، مشيراً؛ إلى أن لكل منشأة لائحة داخلية خاصة بها على الموظفات الالتزام بها.
من جانبه، أكد الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الدكتور “عبداللطيف آل الشيخ”، أن الرئاسة لم توجه إلى وزارة العمل أي مطالب بشأن فرض النقاب، وأن مهمة الرئاسة مراقبة ما يخرج عن الآداب العامة والأوامر الشرعية.
وقال آل الشيخ؛ إن العلماء والمشايخ يرون أن الحجاب الشرعي يتضمن تغطية الوجه، ولذلك فإن منسوبي الرئاسة يناصحون أي موظفة في هذه المحال إذا لم تغط وجهها، وفي حال عدم تجاوبها تخاطب جهة عملها وتبلغ وزارة العمل بالملاحظة الموجهة إليهم، وشدد على أن البائعات مطالبات بالحشمة والمحافظة على سترهن وكرامتهن حتى يفرضن احترامهن على الآخرين.
وكانت وزارة العمل أعلنت في 17 مايو الحالي، عن ضبطها 45375 مخالفة لنظام العمل خلال الأشهر الستة الماضية، للتأكد من الالتزام بأنظمة العمل، وكان من بين المخالفات المسجلة لاشتراطات تأنيث محال بيع المستلزمات النسائية عدم التزام العاملات في المحل بالحشمة والزي الرسمي، أو وجود رجال في الأقسام النسائية من دون عائلاتهم، أو مخالفة عدم حجب رؤية ما بداخل المحل المخصص للنساء، وكذلك مخالفات عدم عمل النساء في قسم خاص بهن ومستقل عن عمل الرجال.

شاهد أيضًا:
مدارس حكومية تستفز المارة بتعريف رجولة الرجل بـ عباءة أهله
اللحياني: لا إعانات للأسرة التي تتملك سيارة فارهة بالتقسيط
صور: طلاب يهاجمون متوسطة بمكة بكتابات خادشة للحياء على جدرانها