فيديو وصور: جولة في منزل عبدالمجيد عبدالله في بالما جميرا

Google-plus-cover-

عبد المجيد عبدالله شخصية فنية استطاعت على مدار سنوات طويلة أن تبني لنفسها مكانة غنائية لا منافس لها. ونشر”سيدتي.نت” اللقاء مع الفنان في فيللته في “بالما جميرا” كان استقبالاً حمل الكثير من الترحيب وكرم الضيافة المتوارثة عربياً، حيث تشعر أنك فعلاً من أهل البيت.

لن أشارك ببرامج الهواة

نرى مؤخّراً معظم نجوم الصف الأول أعضاء في لجان التحكيم؛ إذا عرضت عليك المشاركة في برنامج هواة، فهل توافق؟ لا…. المشاركة في لجنة تحكيم لبرنامج هواة ليست وظيفة، وليست مهنتي. أولاً، التحكيم يأتي عن طريق التصويت لا عن طريق اختيار أعضاء اللجنة؛ لأن هناك أصواتاً جميلة جداً وسوف يكون لها شأن في المستقبل، ومع ذلك، خرجت من البرنامج ولم ينصفها تصويت الجمهور. لذلك، قد يتعارض رأيي لو كنت في اللجنة مع تصويت الجمهور. بالنهاية، كلمة الفصل تكون لحساب نسبة التصويت التي يحصل عليها المشترك.

ما رأيك بأعضاء لجنة التحكيم المشاركة في برنامج Arab Idol؟

كلهم «كويسين» واختيارهم كأعضاء لجنة مدروس ومحبوك بشكل جيد. برأيك، هم أعضاء لجنة جيدون، برغم حالة التنافر التي كانت سائدة بين أحلام وراغب علامة قبل مغادرته البرنامج؟ حقيقة، لا أعرف حقيقة خلافهما. فأنا كنت أضع خلافهما في خانة المزاح. أحلام صحيح انفعالية لكنها طيّبة جداً. ولو كنت أنا في اللجنة لكنت عاملتها بكلّ طيبة ومودّة. كما أعاملها كلما التقيت بها في كلّ حفل يجمعنا.

«فنانة العرب» لقب عليه نزاع بين معجبي الفنانة نوال الكويتية ومعجبي الفنانة أحلام. برأيك، أيّهما هي «فنانة العرب»؟

أنا لا أعطي ألقاباً. لكن، ما أقوله هو أنّ أحلام ونوال نجمتان خليجيّتان مكمّلتان لبعضهما البعض. فأحلام بأغنياتها الشعبية النشطة (الإيقاعيّة) ونوال بأغنياتها الرومانسيّة.

لو أردت تقديم «ديو» غنائي فمن تختار: أحلام أم نوال الكويتية؟

ردّ عبد المجيد بكلّ ثقة: حسب الحالة، فإذا كانت أغنية «الديو» أغنية نشطة (إيقاعية) فسأختار أحلام، أمّا إذا كانت الأغنية كلاسيكية فسأختار نوال.
رابح صقر حبيبي

هل لعبد المجيد أصدقاء في الوسط الفني؟

طبعاً، لديّ العديد من الأصدقاء (قال ممازحاً): يا ليت الوطن العربي يصبح زيّنا (مثلنا) فكلنا في الوسط الفني أصدقاء ولماذا المشاكل؟! قال متسائلاً، مضيفاً: “أذكر، كان بيني وبين الفنان رابح خلاف بسيط وتلاشى. فأبو صقر (الفنان رابح) أستاذ في الفن وحبيبي ونحن أخوان.

هل أنت صديق صدوق؟

نعم. أحبّ الناس برغم أنني انطوائي؛ لأنني أحبّ أن أكون على راحتي.

هل تسامح أشخاصاً غضبت منهم؟

طبعاً… أسامح وأكون سعيداً في مسامحتي لهم، وأشعر بمتعة المسامحة، خاصة لمن أساؤوا إليّ. لكن، أتوقف عن التعامل معهم. وأزعل كثيراً إذا شعرت أنّ أحداً ما قد زعل منّي من دون علمي.
أهنىء محمد عبده.

تردّد أنك لم تتّصل بالفنان محمد عبده لتهنّئه بالسلامة بعد وعكته الصحية، لماذا؟

لا… أعوذ بالله، لقد كنت أوّل المتّصلين به وهنّأته بالسلامة.

هل هنّأته بزواجه؟

هذه أمور عائليّة خاصّة به. لكن، سأهنّئه عبركم.

هل أنت مع خطوته في الزواج؟

إذا وجد راحته في زواجه الأخير فلمَ لا؟ فمحمد طيّب وكبير بأخلاقه، وهو الآن مستقرّ عاطفيّاً.
زاوج محمد عبده هل دفعك إلى التفكير في الزواج مرة ثانية؟
إذا أتاني النصيب لِمَ لا؟ وإذا التقيت ببنت الحلال فمشروع حلو.

هل لديك مواصفات خاصّة بالمرأة التي تريدها زوجة لك؟

أنا بحاجة إلى امرأة تفهمني وأفهمها. فمواصفات المرأة التي تعجبني قد لا تعجب غيري من الرجال، والعكس صحيح. الكيمياء في علاقاتي مع الآخرين هي المهمّة. فأنا إن لم يكن بيني وبين أيّ شخص أتعامل معه ارتياح من اللحظة الأولى، فلا أستطيع التعامل معه وأضع حاجزاً بيني وبينه من دون أن أحسّسه بذلك.

هل يخاف عبد المجيد من الزمن؟

لا أخافه، لكنني أنزعج منه. ولديّ نظرة تشاؤميّة إلى المستقبل من الزمن.

هل تخاف الشيخوخة؟

«شايفها» (يقصد قبل الوصول إليها). لكن، لا حول ولا قوة إلا بالله عزّ وجلّ. متى بدأت تشعر بأنّ هناك شيخوخة تنتظرك يوماً ما؟ هذه السنة بدأت أشعر بها. وكلّما مرّت سنة عليّ تتغيّر نظرتي إلى الحياة، خاصّة بعدما بدأ أولادي يكبرون ويصبحون شباباً، بدأت أفكّر وأركّز في مستقبلهم. فهم اليوم أصدقائي وأشعر أنني بنفس سنّهم.
أولادي

كيف هي علاقتك بأولادك: محمد وعبدالله ومنار؟

ابنتي منار تعيش مع والدتها. وهي فتاة «تجنّن» (رائعة) وأنا حريص جداً على راحتها. فالبنت لها مكانة خاصّة عند الأب وولداي محمد وعبدالله كانا يعيشان مع والدتهما أيضاً. لكن، من سنتين، انتقلا للعيش معي. وأنا أنتبه لمستقبلهما. عاطفتي أفرّغها في محبّتي لهما، وأعاملهما كأصدقائي. وهذا إحساس جميل أعيشه معهما، بعدما انتقلا من العيش مع والدتهما ليعيشا معي. لقد تقرّبت منهما، وتقرّبا منّي، فشعرت بهما كأب وكصديق.

يقال إنك حريص، ولا مزاح لديك في ما يخصّ دراستهما؟

في ما يخصّ دراستهما، أنا عسكريّ، ولا مزاح لديّ، ولا حجج تحوّل دون ذهابهم إلى الدراسة. فأنا حريص على تحصيلهما الشهادة الجامعية لئلا يندما في المستقبل على عدم تحصيلهما للعلم. فأنا حالياً أقدّم لهما كلّ إمكانياتي لتأمين مستقبلهما.

لو أنّ أحداً من أولادك لديه صوت جميل، فهل تشجّعه على دخول عالم الفن؟

ليس لديهم موهبة، والحمدلله. أنت تشكر الله أنّهما لا يتمتعان بموهبة الغناء؟ لا أتمنى أن يخوضا هذا المجال؛ لأنه متعب. والحمدلله، وهما بهذه السنّ ولم تظهر عليهما بوادر موهبة الغناء أو الصوت الجميل. أيّهما أقرب إليك محمد أو عبدالله؟ كلاهما صديقاي، وكلّ واحد منهما له طباعه وشخصيته. محمد دبلوماسيّ وحنون جداً، وعبدالله حنون أيضاً. لماذا يتردّد دائماً أن عبد المجيد أصبح رجل أعمال على حساب الفن؟ لا، أبداً، لست رجل أعمال. فشراء العقار وبيعه أمر يقدر عليه كلّ إنسان. في دراستي الثانوية كنت في قسم التجارة. لكن، عندما دخلت الجامعة تركت قسم التجارة ودرست الإعلام والعلاقات العامة. تفكيري ليس تجارياً. هل لديك ثروة وتعتبر من الأثرياء؟ أعتبر نفسي مستوراً مادياً، والحمدلله. لو كانت لديّ ثروة لأوقفت الغناء، قالها ممازحاً.

470334-2 470334-3 470334-4 470334-5 470334-6 470334-7 470334-8 470334-9 470334-10

 

شاهد أيضاً:
صور: ديانا حداد ترتدي الحجاب
صور: أنجلينا جولي تمثّل مع ابنتها فيفيان
صور: جينيفر لوبيز تتعثر على السجادة الحمراء بسبب فستانها الفاضح