الشريعة الإسلامية تثير جدلاً في مطاعم بريطانيا

gg

قالت مجلة “الصن” البريطانية إن عاصفة من النقاشات الساخنة شهدها موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” في بريطانيا بسبب بيتزا الدجاج التي تقدمها مطاعم بيتزا “إكسبريس” الشهيرة هناك، والتي تذبح الدجاج في وجباتها وفقًا للشريعة الإسلامية.
وأشارت المجلة؛ إلى أن عددًا من النشطاء يرون أن الذبح على الطريقة الإسلامية يتسبب في معاناة للدجاج لا داعي لها، حسب قولهم، لافتة إلى أن ردة الفعل على الحملة كانت كبيرة، حيث أصبح كل من اسمي “بيتزا إكسبريس” و”حلال” من ضمن التغريدات الرائجة على “تويتر”.
وذكرت المجلة أن الدجاج لكي يذبح على الطريقة الإسلامية لا بد أن يُقطع جزء من رقبته بالسكين يدويًّا وهو حي، معتبرين أن الذبح على هذه الطريقة يحمل قدرًا كبيرًا من القسوة التي لا داعي لها، حيث يفاجأ الطائر بعملية الذبح، وهو ما يخالف معايير الذبح.
جاءت هذه الحملة على الرغم من أن استخدام اللحم الحلال في “إكسبرس” ليس سرًّا، وبإمكان الزبون معرفة ذلك في حال استفسر عن الأمر.
وأضافت المجلة؛ أن بيتزا إكسبريس ذكرت على حسابها الخاص على “تويتر” عام 2012 أن سلسلة مطاعهما تقدم الدجاج الحلال.
وأشار المغردون؛ إلى أن فكرة تقديم جميع وجبات البيتزا، وفقًا للشريعة، كانت خطوة غير موفقة، نظرًا للاعتراضات السابقة.
النقاش الساخن على ساحات “تويتر” أخذ جانبين؛ أحدهما مؤيد للاعتراضات، والثاني يعترض على تسليط الضوء على الطريقة الإسلامية، وإغفال الطرق الأخرى للذبح التي تعد أكثر قسوة بحسب قولهم، سواء كان يدويًّا أو عن طريق الآلة.
هذا، وكشفت الحملة التي يعارض القائمون عليها اللحم الحلال -وفقًا للصحيفة- أن استخدامه لا يقتصر على مطعم “إكسبرس” فحسب، بل هناك مطاعم عالمية مشهورة في أمريكا والبرتغال، لا تقدم البيتزا، تستخدم “الدجاج الحلال” أيضًا في أطباقها.

شاهد أيضًا:

فيديو: شعراء قطر والإمارات يدخلون بقوة على خط الأزمة بين البلدين
صور لإيرانيات من دون حجاب على الفيسبوك تثير الجدل
السيسي: جيشنا سيتحرك لحماية العرب.. وموقف السعودية مع مصر تاريخي -فيديو