السعودية اليوم
اخبار محلية سعودية ومنوعات اخبارية محدثة من حول العالم

تليجراف تكشف فضيحة فساد جديدة تهدد مونديال قطر

20

زعمت صحيفة “ديلي تيليجراف” البريطانية اليوم الثلاثاء في تقرير مطولها لها تلقى النائب السابق لرئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم الترينيدادي “جاك وارنر” لرشوة بقيمة مليوني دولار أمريكي من شركة قطرية يملكها رئيس الاتحاد الآسيوي السابق “محمد بن همام” للتصويت لملف قطر لاستضافة مونديال 2022.
وأكدت الصحيفة؛ على إمتلاكها لوثائق تكشف عن تلقي “وارنر لـ 1.2 مليون دولار” بعد فوز قطر مباشرة بملف الاستضافة، فيما تسلم نجله 750 ألف دولار وأحد الموظفين 400 ألف دولار، ومن سدد هذه الدفاعات هي إحدى شركات بن همام.

21

وأضافت “التيليجراف”؛ بأن مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي “آف بي آي” فتح باب التحقيق في هذه القضية بمساعدة نجل “وارنر” الأكبر المقيم في مدينة ميامي كشاهد إثبات، وأشارت بحسب مصادرها فإن مذكرة خرجت من إحدى الشركات المملوكة لوارنر وتدعى “جماد” إلى شركة “كيمكو” المملوكة لبن همام بتاريخ 15 ديسمبر 2010 بعد أسبوعين من فوز قطر بتنظيم كأس العالم تطالب بتسديد مبلغ 21.2 مليون دولار لأعمال نفذت بين عامي 2005-2010 وتدفع لحساب وارنر، قبل أن يتلقى نجلا “وارنر” وأحد موظفيه مبلغ مليون دولار إضافي من ذات الشركة القطرية.

22

من جانبه رفض وارنر أو أحد أفراد عائلته التعليق على ما ذكرته الصحيفة البريطانية، فيما أكدت اللجنة العليا للمشاريع والإرث المنظمة لمونديال قطر 2022 أنها ملتزمة بتعليمات “فيفا” المتعلقة بالتصويت، وأنهم ممتثلون لقيمهم الأخلاقية وأن لا علاقة لها بالمعاملات المالية بين الأسماء التي وردت في تقرير “التيليجراف”.

23

أما المتحدث الرسمي باسم الفيفا علق في تصريح مقتضب نقله أحد حسابات الشبكات الاجتماعية الرسمية للاتحاد الدولي للعبة قائلًا “ليس لديه أي تعليق حول القصة التي نشرت اليوم في تيليجراف، أي دليل حول حدوث خرق يمكن نقله إلى لجنة الأخلاق التابعة للاتحاد لإجراء تحقيق أكبر”.
الأزمة الأخيرة التي فجرتها صحيفة “ديلي تيليجراف” تأتي ضمن سلسلة من الأزمات والانتقادات الشديدة التي طالت الملف المونديالي القطري، فتارة الحديث يكون عن صعوبة إقامة النهائيات في فصل الصيف الحار في منطقة الخليج، وتارة يكون التناول لظروف العمل وإقامة الأجانب العاملين في المشاريع المرتبطة بالمونديال.

25

وكانت اللجنة العليا للمشاريع والإرث والمسؤولة عن تنظيم مونديال 2022 في قطر قد أعلنت في وقت سابق أنه تم تحديد معايير جديدة لحماية العمال الأجانب الذين يشاركون في الأعمال المرتبطة بالمونديال، بما في ذلك معايير لضمان حصول العمال على رواتبهم بشكل منتظم ولضمان إقامتهم في أفضل الظروف. جدير بالذكر؛ أن اسم “جاك وارنر”؛ يعد من أبزر الأسماء المؤثرة في قرارتت الفيفا نظرًا تحكمه باتحاد كونكاكاف “أمريكا الشمالية والوسطى والبحر الكاريبي”، إلا أنه استقال من منصبه في يونيو 2011 بعد اتهامه بتسهيل حصول أعضاء كونكاكاف على رشاوي من بن همام للتصويت الأخير على منصب رئاسة الاتحاد الدولي في مواجهة السويسري جوزيف بلاتر، وكان شغر منصب نائب الرئيس الفيفا لمدة 14 عامًا، وكان أحد 22 شخصًا من أصل 24 في الهيئة التنفيذية بعد استبعاد عضوين فاسدين شاركوا في ديسمبر 2010 في انتخابات منحت روسيا استضافة مونديال 2018 وقطر 2022.

شاهد أيضًا:
صورة: قصة حارس نادي الاتحاد وكورونا
الشباب ينهي موسم هزازي
النعيمة يحضر كلاسيكو الكامب نو .. موبايلي تلقن أرامكو الدرس

 

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا
تعليقات