فيروس كورونا احتجز ممرض جدة ليلة زفافه

3

الممرض المصاب بالفيروس كما بدا في غرفة العزل أمس

كشفت مصادر صحفية؛ أن الممرض “ب.ك” الذي يعمل في مستشفى “الملك عبدالعزيز” بالمحجرة في جدة، يرقد حاليًا في العناية المركزة نتيجة إصابته بفيروس “كورونا”، وسقط فاقدًا للوعي في ليلة زفافه.
ووفقا لشهادة ممرض يعمل في المستشفى، رفض ذكر اسمه، فإن المصاب غادر المستشفى لعقد نكاحه في قرية بني كثير، وأنه عاد لذات المستشفى بعد يومين وهو مصاب بالتهاب قوي في الصدر بالإضافة إلى حمى مما استوجب الفحص عليه ليثبت لاحقا أنه مصاب بـ”كورونا”.
وأكد أحد أقارب المريض أن العدوى انتقلت إليه قبل السفر لإتمام الزفاف، مبينًا أن عددًا من المرضى والمراجعين أكدوا له أن هناك 3 حالات مشتبه في إصابتها بالعدوى داخل أقسام الطوارئ.
إلى ذلك، قالت مصادر في المستشفى؛ إن عدًدا من طاقم التمريض والأطباء يستعدون لمقاضاة الشؤون الصحية بجدة وتقديم شكوى إلى حقوق الإنسان وذلك لافتقاد الأمان الصحي بالمستشفى، وإهمال حقوق الطاقم العامل بالصفوف الأولى لاستقبال الحالات المعدية والفتاكة، وعدم توافر أقسام لعزل المرضى المصابين بأمراض معدية.
من جانبها، نفت مديرة مكافحة العدوى الدكتورة “عائشة متولي” انتقال الفيروس إلى الممرض عن طريق عدوى أتته من داخل المستشفى، وقالت؛ لا وجود لحالات عدوى لفيروس كورونا بالمستشفى قبل أو بعد إصابة الممرض، وحينما اشتبه في إصابته أرسلت عينات من دمعه أكدت لاحقا أنه مصاب بالفيروس”.
وقالت الدكتورة عائشة؛ “أتحدى من ينكر وجود احتياطات متوافرة لمنع انتقال العدوى”، وتابعت “جميع الاحتياطات اللازمة لمنع انتقال العدوى متوافرة بكميات ومسجلة بسجلات الحصد اليومي، وليست هناك حالات أخرى للمرض غير حالة الممرض، وهذه هي الحالة الأولى التي ظهرت بالمستشفيات الحكومية بجدة”.
في الوقت ذاته، تلقت عائلة المواطن المصاب بفيروس “كورونا” بمحافظة الحناكية الواقعة شرق المدينة المنورة وتم تنويمه في أحد مستشفيات الرياض قبل 4 أسابيع خبر وفاته، وتوفي المسن أول من أمس متأثرا بالمرض، حسب ما أكد ذووه .
من جهته، أوضح مدير الشؤون الصحية بمنطقة المدينة المنورة بالنيابة الدكتور “خالد ضيف الله الغيداني” أن حالتين لا تزالان منومتين في مستشفيين حكوميين، وهما حالتان مخالطتان لمرضى سابقين، مشيرًا إلى أنهما يتلقيان العلاج حاليًا وبانتظار تحسن حالتهما الصحية، وبين الغيداني؛ أن المخالطين الآخرين ثبت أنهم غير مصابين بالفيروس، وغادروا المستشفى، موضحًا؛ أنه ليس هناك حاليا أي إصابات أو اشتباه في صفوف المخالطين، وذلك بعد أن ظهر المرض لدى المسن الذي توفي بالرياض.

المصدر: صحيفة الوطن

شاهد أيضًا:
إلغاء إجازة الربيع وضمها مع نهاية الفصل الأول
السجن 8 سنوات و1500 جلدة لبائع حشيش بأكبر محلات العود والبخور بالمدينة
ضبط مُشرف محل نسائي هندي تحرش بـ بائعة سعودية بالطائف