احتجاز مولود في الطائف حتى اشعار اخر

818396267361_resized

رفضت إدارة مستشفى الملك عبدالعزيز التخصصي بالطائف تسليم مولود لذويه الذين طالبوا بإخراجه ، بعدما اُكتشف أن والد الطفل ليس لديه إثبات رسمي يوضح عقد النكاح، فيما رفعت الأمر إلى الجهات المختصة للتحقيق مع الزوج سوداني الجنسية. وأوضحت مصادر أن مستشفى الملك عبدالعزيز التخصصي في الطائف استقبل أمس الأول في طوارئ قسم النساء والولادة امرأة من الجنسية السعودية كانت في حالة المخاض، وتم توليدها في ظروف صحية جيدة ، وحين حاول زوجها إنهاء إجراءات لإخراج المولود من المستشفى رفضت إدارة المستشفى تسليم المولود لإكتشافهم أن الزوج لا يحمل إثبات رسمي يوضح عقد النكاح، ليقوم الزوج بتقديم ورقة نكاح كتابية لا تحمل ختماً رسمياً من أي جهة ذات علاقة، مما أجبر ادارة المستشفى على تحويل الزوج مع الورقة إلى الجهات المختصة للتحقيق معه.

وأوضح المتحدث الإعلامي للشؤون الصحية بمحافظة الطائف سراج الحميدان، أن مستشفى الملك عبدالعزيز التخصصي قام بتوليد امرأة من الجنسية السعودية، مضيفاً بأن زوجها من الجنسية السودانية أبرز ورقة كتابية غير رسمية يشير فيها إلى عقد النكاح ومدون فيها شهادة ولي أمر الزوجة وشهود آخرين ، وذلك عند محاولته إنهاء إجراءات إخراج المولود ، لافتاً إلى أن المستشفى رفض ذلك وطلب منه تصديقها من المحكمة لاستلام المولود ، مشيراً إلى أنه في حال لم يقدم الزوج الإثباتات الرسمية للزواج سيتم إحالة الأمر إلى الحاكم الإداري لإعطاء التوجيه.

المصدر: صحيفة عكاظ.

شاهد أيضاً:
سعوديات يبحثن عن الثراء عبر حفلات الأعراس
السديري: ضبط الفتوى بجميع الدول الإسلامية وإبعاد المفتين أصحاب الأجندات ضرورة
رجل أمن يطلق النار على آخر لرفضه التوقف بنقطة تفتيش