صور: مليونير روسي يحوّل صديقته إلى زومبي

201403220930722

انهال المليونير الروسي “بافل يوشانوف” على صديقته الحسناء “ألكسندرا سيريدا” بالضرب المبرّح، محولاً إياها إلى “زومبي”. العلاقة التي استمرت عامين بين عارضة الأزياء الروسية البالغة من العمر 27 عاماً، والمدير التنفيذي لشركة الاتصالات “ديفونا”، لم تشفع لـ”سيريدا” التي أعلمته بنيتها الانفصال عنه، فما كان منه إلا أن فقد أعصابه وبدأ بضربها بطريقة وحشية، متسبباً بتشوهات عدة في وجهها وجسدها.

وفي مقابلة من المستشفى حيث تتلقى العلاج، روت الحسناء الروسية ما جرى معها صبيحة ذلك اليوم المشؤوم، بعد أن أبلغت صديقها بقرار الانفصال: “كانت الساعة السابعة صباحاً وكنت استعد للذهاب إلى العمل، فدقّ الجرس ولم أفتح له الباب لأنني لاحظت، من خلال نبرة صوته أنه في حال غضب شديد. وبعد أن رفض العودة، فتحت الباب فانقض عليّ بالضرب المبرح، إلى أن نجحت بالهروب من المنزل والاتصال بالشرطة من خلال هاتفي النقال الذي كان بحوزتي لحسن حظي”.

وأضافت “سيريدا” أنها تعرضت للكمات وركلات صديقها نحو 10 دقائق متواصلة، وقالت إنها كانت تصرخ وترجوه ألا يقتلها، فردّ عليها بالقول: “هذا أفضل، هذا ما أريده”. وأصدرت الشرطة الروسية بياناً حول الحادثة، مشيرة إلى أنها أصدرت مذكرة بحث وتحرٍ عن “بافل يوشانوف” الذي فرّ إلى جهة مجهولة بعد ارتكابه جريمته البشعة. يُذكر أن النساء في روسيا يتعرضن لانتهاكات واسعة لحقوقهن، وتشير إحصائيات لمنظمات روسية غير حكومية إلى تعرض 36 ألف امرأة للضرب يومياً على أيدي أزواجهن أو شركائهن.

201403220929874 20140322093079

11079

شاهد أيضاً:
صور: سيدة البيت الأبيض وعائلتها في الصين
صور: تدريب طاقم طائرة على الكوارث بعد فقدان الطائرة الماليزية
صور: نساء فيمين يقتحمن مؤتمر إسلامي في ألمانيا