سخريات ماليزية من أخطاء الإعلام الأمريكي عن الطائرة المفقودة

1

مدن تغيرت مواقعها وكلمة طار حرف منها

من الحزن على المختفين مع طائرتهم منذ أسبوعين، نسج الماليزيون ما يخفف عنهم الهم والغم، فسخروا في اليومين الماضيين عبر مواقع التواصل وغيرها؛ من إعلام الدولة الأكبر في العالم، وما يرتكبه من أخطاء في تغطية أخبار الطائرة، وهي بالعشرات، ووقع اختيارنا على ما حدث منها مساء الجمعة الماضي فقط.
أشهرها ارتكبته قناة “KXAN” التلفزيونية، ومقرها في “تكساس”، حيث فاجأت مشاهديها بغلطة مزدوجة في الخبر عن الجسمين الذين صورهما قمر اصطناعي في المحيط الهندي قرب سواحل ولاية “أستراليا الغربية” وعاصمتها مدينة بيرث، واحتمال أن يكونا من حطام الطائرة.
مواقع المدن تتبدل والحروف تطير:
وضعت مدينة “بيرث” في غرافيك لخارطة أستراليا؛ على الشاشة مكان جزيرة “تسمانيا” البعيدة عنها في الجنوب الشرقي الأسترالي أكثر من “3900” كيلومتر، أي ما تحتاج الطائرة إلى 5 ساعات تحليق لتصل إليه، ومعها ظهر على الشاشة خطأ أسوأ أيضاً.
والخطأ الثاني لا رحمة فيه، لأنه إنجليزي من لغة البلاد، فبدلاً من Search على الشاشة، كإشارة لموقع “البحث” عن الجسمين في المحيط، كتبتها Seach طبقاً لما يظهر في الصورة، وبجانبها خارطة أستراليا وموقع “بيرث” وجزيرة تسمانيا فيها، ليقارن بينهما القارئ إذا أراد.
بلدة عاصمة أستراليا وكوالالمبور في إندونيسيا:
أما “FoxNews”؛ الأشهر من نار على علم بين المحطات، فتحدثت عن الخبر نفسه، مع خطأ لوجستي أبرزت فيه اسم “بورت هيدلاند” في غرافيك عن خارطة أستراليا، للدلالة على أنها عاصمتها، في حين أن بورت هيدلاند بلدة صغيرة سكانها 15 ألف نسمة بإحصاء 2011 وليس لها أي علاقة بالخبر على أي حال.
أما “CNN”؛ فيمكن للقارئ ملاحظة خطئها بسهولة من نظرة على صورة لشاشتها حين نشرتها المسائية التي تطرقت فيها لخبر الطائرة، فإلى أعلى يمين الشاشة وضعت كوالالمبور كعاصمة لإندونيسيا أو إحدى مدنها، علماً أن كوالالمبور عاصمة ماليزيا.

2

بيرث أصبحت في الجنوب الشرقي وتسمانيا في الغرب ، وحرف “آر” اختفى من كلمة “سيرتش” الانجليزية

3

أما كوالالمبور (أعلى اليمين) فأصبحت في إندونيسيا

4

بورت هيدلاند، بلدة سكانها 15 ألف نسمة، أصبحت عاصمة أستراليا بدلاً من كانبيرا

شاهد أيضًا:
جمعية سلفية فرنسية تقاطع الانتخابات البلدية من أجل صون الإيمان
تويتر لـ10 ملايين مغرد في تركيا: إليكم البديل
استبعاد انفجار شحنة البطاريات الليثيوم في الطائرة الماليزية المفقودة