ناديان خليجيان يلاحقان القناص

116258_heroa

يكتنف الغموض مصير قائد الفريق الهلالي “ياسر القحطاني” مع ناديه، رغم تأكيدات الإدارة على أنها واثقة من الإتفاق معه قريبًا كما صرح عدد من منسوبيها، لكن مصادر مقربة كشفت عن سببين عطلا الإتفاق حتى الآن وحالت دونه بشكل أساسي، أولهما؛ رغبة ناديين خليجيين يشاركان حاليًا في دوري أبطال آسيا الظفر بخدماته الموسم المقبل ومفاوضاته بشكل مباشر.
وهو ما فسر على أنه حجر العثرة بين الإتفاق النهائي من عدمه وليس قناعات المدرب الهلالي “سامي الجابر” كما قيل، في وقت أشارت المصادر إلى أن اللاعب رفض رفضًا قاطعًا فكرة عقد السنة الواحد وأنه اشترط عقًدا مدته ثلاثة أعوام، خاصة وأنه قادر على توقيع عقد بذات المدة مع عدة أندية خليجية ومحلية كونه يبلغ مع نهاية عقده الحالي 32 عامًا، وهو الأمر الذي تتردد فيه الإدارة الزرقاء خاصة في ظل إلتزاماتها الأخرى. يذكر أن؛ القحطاني انتقل للهلال عام 2005 وجدد له في عام 2010 وخاض خلالها تجربة احترافية في العين الإمارتية بنظام الإعارة لمدة موسم عاد بعده إلى صفوف الزعيم.
وكشفت مصادر مقربة؛ أن شرفيا هلاليًا بارزًا ينوي إحياء المفاوضات مع لاعبي الرائد الحارس “أحمد الكسار” والمحور “عبدالعزيز الجبرين” لتدعيم صفوف الفريق ورتق ثغراته الموسم المقبل، بعد الضعف الواضح لمركز الحراسة والذي وضحت تبعاته بعد تلاشي حظوظ الفريق الأزرق بلقب دوري جميل والأخفاقات التي تبعتها بالبطولة الآسيوية، مما أدى الى غضب جماهير الهلال وتجديد مطالبتهم لمسيري النادي العاصمي بجلب لاعبين على مستوى عال يقدمون ما يرضي طموح جماهير الزعيم.

المصدر: صحيفة عكاظ

شاهد أيضًا:
الأرجنتيني بيلسا في طريقه إلى دوري جميل
صور: عارضة أزياء تسعى للتحكيم في الدوري الإيطالي
فيديو: فيصل بن تركي يلقن خمسة فلبينيين الشهادة في حفل زواج الداعية البيشي