جوجل يشفر خدمة جيمايل على وقع فضيحة التجسس الأمريكية

201403210652855

أعلن عملاق الإنترنت “جوجل” أنه سيشفر خدمة “جيمايل” لتبادل الرسائل الإلكترونية، في مسعى منه إلى حماية الحياة الخاصة لمستخدميه، في خضم فضيحة برامج التجسس الأمريكية.
وستزود المجموعة التي تتخذ في كاليفورنيا مقراً لها “جيمايل” بشبكات مدعومة ببروتوكول “اتش تي تي بي اس” عند إرسال الرسائل الإلكترونية أو تلقيها. وهذه الشبكة المأمونة المتوفرة بشكل اختياري منذ 2010 ستصبح الوسيلة المعممة على كل المراسلات، بغض النظر عن الجهاز المستخدم. وتقضي الفكرة بحظر قراءة رسائل خدمة “جيمايل” على غير المشتركين فيها. وسيدخل هذا التعديل حيز التنفيذ على الفور.
وكتب المهندس المسؤول عن المسائل الأمنية في “جيمايل”، نيكولاس ليدزبورسكسيـ على مدونة المجموعة أن “الخدمة سترسل دوماً شبكة مشفرة ببروتكول (اتش تي تي بي اس) عند توجيه الرسائل الإلكترونية أو تلقيها، وذلك ابتداء من اليوم وهذا يعني أنه سيتعذر على أي جهة اعتراض الرسائل المتبادلة بين خواديم جيمايل، بغض النظر عن الوسيلة المستخدمة، أكانت شبكة لاسلكية عامة أو حاسوب أو هاتف ذكي أو جهاز محمول”.
ويأتي هذا القرار في خضم التوترات القائمة بين المجموعات المعلوماتية والحكومة الأمريكية، إثر تسريبات مستشار المعلوماتية السابق في وكالة الأمن القومي الأمريكية إدوارد سنودن، بشأن برامج التنصت الأمريكية.

المصدر:  ا ف ب

شاهد أيضاً:
أهم التحديثات المتوقعة من آبل لنظام iOS 8
شاهد: تأثير الهواتف النقالة علينا
تويتر يدرس إلغاء الهاشتاق